سوريا: الانفلونزا تعصف برياضة تدريب الحمام

دمشق - من رشا العاص
جمال الحمام الدمشقي لا يقاوم

يحتفظ حسن بنحو 200 زوج من الحمام على سطح منزله من بينها زوجان رائعان من النوع عباسي يهودي الذي يغطي قدميه فراء أبيض فضفاض كما لو كان حذاء طويلا.
غير أن حسن ممنوع من استخدام هذا الحمام في لعبة غير مقننة وغير معروفة على نطاق واسع رغم وجودها منذ قرون وذلك بسبب المخاوف من انفلونزا الطيور.
وقال حسن الذي رفض اعطاء اسمه بالكامل انه في السابق كانت تشاهد الكثير من الاسراب ربما مئة سرب هناك على الجبل مشيرا الى أحد التلال بدمشق.
وأضاف أنه لم يتعد هناك أسراب الان لان الجميع يخشى أن تتم مصادرة طيوره.
وتشير احصائيات رسمية الى ان قرابة عشرة آلاف حمامة تمت مصادرتها منذ أكدت تركيا المجاورة لسوريا وقوع حالات وفاة بين البشر بسبب سلالة (اتش5 ان1) القاتلة من انفلونزا الطيور.
وابلغت جارة أخرى أيضا هي العراق عن وفيات بشرية كما نفقت طيور بسبب المرض في كل من الاردن واسرائيل.
وتقول سوريا انها لا تزال خالية من انفلونزا الطيور غير ان السلطات أعدمت طيورا داجنة قرب الحدود التركية وحظرت الرياضات التي يستخدم فيها الحمام رغم أن المنظمة العالمية للصحة الحيوانية تقول انه ليس واضحا ما اذا كان الحمام يحمل الفيروس.
وتتطلب اللعبة التي تسمى "كش حمام" مالكا جامد الملامح وحماما مدربا بشكل جيد.
وقال ماريوس كوسيجويسكي الذي يؤلف كتابا حول هذا الموضوع "انها حروب بين الحمام. يقوم الهواة بتدريب أسرابهم على جذب اسراب حمام الآخرين".
واضاف "عندما يطالب المالك الاصلي باستعادة سرب حمامه.. ينفي الشخص الذي جذب ذلك السرب حوزته له أو يعرض بيعه مقابل ثمن".
ويتكون السرب النموذجي مما يتراوح بين 20 و40 حمامة تقف في شكل دائري فوق سطح منزل الهاوي.
وبينما يندر أن تجذب تلك اللعبة مشاهدين الا ان عينا ثاقبة يمكنها ملاحظتها في جنوب اسبانيا وفي ايطاليا وعلى ساحل شمال افريقيا وما وراءه. وشوهدت اللعبة ايضا في نيويورك.
وفي كثير من البلدان العربية بجانب تركيا وايران تعد اللعبة تقليدا يعود الى قرون يلاقى استحسانا أو رفضا. وقال مسؤول امني سابق ان سوريا حظرت في اعقاب حرب عام 1967 بين العرب واسرائيل استخدام الحمام في المنطقة قرب الحدود مع اسرائيل خشية استخدامه في نقل رسائل مشفرة.
وتقول تقارير اخبارية ان المسلحين في العراق استخدموا الحمام لتحديد موقع القوات الامريكية قبل شن هجوم.
ويحمل الرجال الذين يمارسون تلك اللعبة المسلية سمعة سيئة. ونادرا ما تمارسها النساء.
وقال كوسيجويسكي "لا أحد يرغب في أن تتزوج ابنته من أحد الهواة. يتلصص الهاوي على افنية الآخرين لمراقبة النساء غير المحجبات. انه يكذب بخصوص الطيور التي يضمها من أسراب الآخرين".
وترفض المحاكم السورية شهادة هواة رياضة الحمام.
وقال المحامي راضي دياب انهم اذا كانوا مستعدين للكذب لمجرد اضافة حمامة الى سربهم فهم بالتالي غير جديرين بالثقة وانه جرى العرف على أن القضاة لا يقبلون بشهاداتهم.
وفي الاوقات الحالية يلتقي الهواة الذين يعيشون على ما يبيعونه من الحمام الذي يتمكنون من جذبه الى اسرابهم يوم الجمعة من كل اسبوع بمنطقة مهجورة يسميها السكان المحليون "سوق الحرامية" أو في مقاه مؤقتة.
وداخل مبنى بلا نوافذ في احدى الضواحي الفقيرة بدمشق يجلس الرجال حول طاولات يتناولون الشاي ويتبادلون صور الحمام على هواتفهم المحمولة. وفي الخلف توجد أقفاص ترتفع من الارض وحتى السقف يدخلها أحد الرجال من وقت لاخر لمعاينة الحمام.
وتراجعت هذه الرياضة منذ فرض الحظر.
وقال هاو سابق يبلغ من العمر 24 عاما وطلب عدم كشف اسمه خشية ان تؤثر الوصمة المرتبطة بتلك الرياضة على العمل الذي يديره حاليا في مجال الكمبيوتر "اعتدت كسب عائد جيد من أسر طيور الآخرين واعادة بيعها. بدأت بنحو ألفي دولار وجنيت أربعة أو خمسة أضعاف ذلك المبلغ".
وتشمل استراتيجية جذب الحمام من ملاكه تدريب احدى الاناث على اغراء الذكور من أسرابهم.
وعادة ما تكون الاسراب المدربة من الذكور بأكملها لان الاناث لا تعود الى موطنها. وطيور الحمام من الانواع التي ترتبط بزوج واحد غير أنه في "حروب الحمام" يمكن للهاوي تدريب احدى الاناث على مرافقة أي ذكر.
وقال كوسيجويسكي "الامر مثل حمامة عاهرة. عندما يرغب الهاوي في جذب حمام شخص اخر.. فانه يقوم باطلاقها في الجو وقد تعود بالسرب بأكمله".
وقام أحد الهواة بتلك الخدعة عدة مرات. وقال "كان عندي 14 طيرة (حمامة) فقط لنزع الكش (الاسراب). كنت أسميهم الفرقة الانتحارية".
وبالنسبة لحمام حسن فقد انتهت رياضته أيضا. ويقوم حسن كل يوم بعد العودة من عمله وقبل غروب الشمس باطلاقه من محبسه فوق سطح منزله ويجلس يراقبه بينما يتناول كوبا من الشاي.
وقال "هذه تنادي على رفيقها" وكان يشير الى حمامة دمشقية سوداء دائرية الشكل كانت تقف للحظات نافشة ريشها.
وأضاف "تعرف.. هم عندهم حياة كاملة مثلنا".