سلاح حزب الله: نصر الله ردد ما قاله رفيق الحريري

علاقات متميزة سبقت حادثة الاغتيال

بيروت - اوضح حزب الله اللبناني الشيعي الاربعاء ان ما نسب الى امينه العام السيد حسن نصر الله عن ربط سلاح الحزب الاصولي بالتسوية في الشرق الاوسط هو كلام نقله نصر الله عن رئيس الحكومة الاسبق رفيق الحريري الذي اغتيل في 14 شباط/فبراير 2005.
وجاء في توضيح لحزب الله "ان العبارة التي وردت في حديث السيد نصر الله لتلفزيون المنار هي انه اثناء حديثه مع الرئيس الحريري قال الرئيس الشهيد ان وظيفة المقاومة هي حماية لبنان وبناء على النقاش الذي دار بيننا فان موضوع سلاح المقاومة مرتبط بالتسوية لا بالمزارع او بالاسرى، وطالما لا توجد تسوية في المنطقة معنى ذلك ان حالة الحرب قائمة حتى لو لم يكن هناك قتال على الجبهة".
وكان نصر الله اكد ان نزع سلاح حزب الله الذي تطالب به الغالبية النيابية في لبنان، مرتبط "بالتسوية" في الشرق الاوسط وذلك بناء على ما اوردته صحف لبنانية عن الحديث الذي ادلى به نصر الله مساء الثلاثاء لمحطة تلفزيون المنار (الناطقة باسم حزب الله) لمناسبة ذكرى اغتيال الحريري.
واضاف نصر الله في هذا الحديث "لبنان في حالة حرب مع إسرائيل، لا احد يلقي سلاحه قبل ان تنتهي الحرب وتستبدل بحال اخرى".
يشار الى ان الغالبية البرلمانية في لبنان تطالب بنزع سلاح حزب الله الذي يحظى بدعم دمشق وطهران استنادا الى القرار 1559 الصادر عن الامم المتحدة والذي ينص على نزع سلاح كل الميليشيات.
ويشن حزب الله من وقت لاخر هجمات ضد قطاع مزارع شبعا التي استولت عليها اسرائيل من سوريا في 1967 وتعتبرها الامم المتحدة سورية فيما تطالب بيروت بالسيادة عليها بدعم من دمشق.
ووجه نصر الله تحية لرفيق الحريري الذي اغتيل في 14 شباط/فبراير 2005، مؤكدا انه كان يجتمع معه في بعض الاحيان مرتين في الاسبوع.
وقال "في السنة الاخيرة التي سبقت حالة الاغتيال، اعتقد ان علاقاتنا تطورت بشكل كبير وايجابي جدا".
واضاف "حصلت لقاءات شبه ثابتة بيننا كل اسبوع او اسبوعين وكنا نلتقي في بعض الاحيان مرتين في الاسبوع".
واضاف "لو كان الرئيس الحريري حيا، لكان قادرا من خلال تجربته وعلاقاته وقدراته وإمكاناته الشخصية على مساعدة البلاد لتخطي الكثير من المراحل الصعبة".