سكاي نيوز عربية تنطلق من أبوظبي



تجهيزات رفيعة المستوى

أبوظبي - أعلنت "سكاي نيوز عربية" عن تسلم مجمع الاستوديوهات الذي سيمثل مقر القناة في خطوة تمهد لإطلاقها في ربيع عام 2012.

وبدأت الأعمال الإنشائية في الموقع القائم ضمن مرافق الإنتاج في المنطقة الإعلامية "تو فور 54" في أبوظبي .

وسيمتد المقر الجديد للقناة التي ستبث باللغة العربية على مدار الساعة على مبنى مؤلف من ثلاثة طوابق تم تصميمه لاستيعاب استوديو الأخبار متعدد الوسائط ومراكز تحرير الأخبار ومرافق إنتاج الرسومات الحية ومركز عمليات الأخبار الذي سيدير الشبكة الدولية لقناة سكاي نيوز عربية التي تتضمن 13 مكتبا خارجيا.

ويقع الاستوديو الرئيسي للقناة ضمن مساحة مصممة خصيصا داخل المجمع.

وقال نارت بوران مدير قناة سكاي نيوز عربية إن الاستوديوهات تضم مرافق وتجهيزات رفيعة المستوى بما يضمن تقديم الأخبار بأسلوب مميز للمشاهدين في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط .

وستعتمد سكاي نيوز عربية على أحدث التقنيات في مجال البث لتلبية الطلب المتزايد في المنطقة على شبكة إخبارية متعددة المنصات تشمل التلفزيون والهواتف المحمولة والإنترنت.

وقد تم توقيع اتفاقية مع شركة "تي اس ال" لتجهيز الإعدادات التقنية لعمليات الاستوديوهات والإنتاج والبث.

كما أن القناة بصدد وضع اللمسات النهائية على عدة عقود مهمة أخرى.

وينتظر أن يصل بث قناة سكاي نيوز عربية مجانا إلى أكثر من 50 مليون منزل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وستتوافر بتقنية الوضوح العالي "اتش دي" بالإضافة إلى الدقة العادية "اس دي".

كما ستبث القناة عبر منصة سكاي في المملكة المتحدة.