سفن المهاجرين «تغزو» السواحل الايطالية

المأساة المكررة للمهاجرين: من ينجو من الغرق لا ينجو من الشرطة

روما وبيروت - رصدت السلطات الايطالية سفينة قبالة سواحل صقلية وعلى متنها نحو ألف مهاجر واستدعت على الفور حرس السواحل للتعامل مع الموقف.
وذكرت سلطات الميناء في مدينة سيراكوسا أن السفينة ترابط في المياه الدولية على مسافة 30 ميلا بحريا قبالة كابو باسيرو أقصى الاطراف الجنوبية لجزيرة صقلية. ويتوقع أن تصل المياه الايطالية صباح الاثنين.
وتحمل السفينة ما يعتقد أنه يمثل أكبر عدد من المهاجرين في سفينة واحدة يصلون إلى السواحل الايطالية في العام الحالي.
وطبقا للاحصاءات الرسمية، فقد وصل إلى أكثر من ألفي مهاجر لا يحملون وثائق إلى إيطاليا عبر البحر المتوسط خلال العام الحالي.
وكانت البحرية الايطالية قد أنقذت 50 مهاجرا من دول شمال أفريقيا الليلة قبل الماضية جنوب صقلية بعد تخبط زورقهم في نفس المنطقة حيث انقلبت سفينة تحمل مهاجرين في السابع من آذار/مارس الحالي مما أسفر عن مقتل 50 شخصا على الاقل.
ولم تتضح على الفور جنسيات المهاجرين على متن السفينة التي تم رصدها السبت.
ومن جهة اخرى علم من مصدر لبناني ان السفينة «مونيكا» التي اعترضتها البحرية الايطالية قبالة سواحل صقلية وعلى متنها مهاجرون غير شرعيين معظمهم من الاكراد السوريين، غادرت الساحل اللبناني في الجنوب الاسبوع الماضي.
وقال هذا المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته ان "السفينة غادرت ضواحي مدينة صيدا الجنوبية الساحلية وعلى متنها مئات المهاجرين غير الشرعيين غالبيتهم من الاكراد السوريين".
واضاف "ان الامر يشبه ما حصل مع السفينة «ايست سي» التي انزلت مئات الاكراد على الكوت دازور في جنوب فرنسا في شباط/فبراير 2001 تمهيدا لانتقالهم لاحقا الى المانيا للالتحاق باقرباء لهم هناك حيث وجهتهم النهائية".
وكانت المعلومات اشارت في تلك الفترة الى ان السفينة «ايست سي» ابحرت من لبنان ايضا ناقلة مهاجرين غير شرعيين، ولكن من شمال لبنان وليس من جنوبه.
وافاد مصدر بحري في مرفأ كاتانيا الايطالي ان عناصر من البحرية الفرنسية زاروا السفينة الاحد قبل ان تعترضها البحرية الايطالية قبالة جزيرة صقلية على ان تصل الى مرفأ كاتانيا بعد ظهر الاثنين.
كما اوضح المصدر نفسه ان هناك احتمالات كبيرة ان تكون السفينة مونيكا، التي تحمل بشكل غير شرعي علم ساو تومي، قد ابحرت من لبنان.