سعد الحريري يرفض الاستسلام

عتب على الجيش

بيروت - اعلن زعيم تيار المستقبل سعد الحريري الثلاثاء بعد اعادة بث تلفزيون المستقبل ان المعارضة وعلى راسها حزب الله لن تتمكن من "الحصول على توقيع سعد الحريري ووليد جنبلاط على صك الاستسلام للنظامين السوري والايراني".
وقال الحريري "يطلبون من بيروت ان ترفع الاعلام البيضاء ويطلبون من سعد الحريري ووليد جنبلاط وقوى الرابع عشر من اذار/مارس ان يبصموا على عودة النظام السوري الى لبنان او تسليم القرار في لبنان الى النظامين السوري والايراني".
وتابع الحريري "هذا الامر من سابع المستحيلات، يستطيعون ان يجتاحوا المناطق والتهديد بالشر المستطير لكنهم لن يتمكنوا من الحصول على توقيع سعد الحريري او وليد جنيلاط او اي من قيادات الرابع عشر من اذار/مارس على صك الاستسلام للنظامين السوري والايراني وتسليم قرار لبنان الى هذين النظامين".
واكد ان الاكثرية النيابية التي تمثلها الحكومة الحالية لن تقبل باجراء الحوار مع الطرف الاخر "والمسدسات في رؤوسنا".
وقال "ما معنى النقاش في امر والسلاح موجه الى رؤوس الناس. البعض يدعونا الى طاولة الحوار والمسدسات في رؤوسنا. هذا الامر لن يحصل لو اطلقوا الرصاص على رؤوسنا".
ويطالب حزب الله والمعارضة الحكومة بالغاء قرارين اعتبرهما يمسان بامنه وبالعودة الى الحوار لوقف العصيان المدني ورفع السواتر من الطرقات وخصوصا طريق المطار المنفذ الجوي الوحيد.
واضاف الحريري "نحن امام التزام اخلاقي ووطني. اول بند على اي جدول للحوار هو ما جرى في بيروت والجبل والشمال. امن هذه المناطق هو البند الاول".
وعاود تلفزيون المستقبل بثه عصر الثلاثاء من مكاتب جديدة في الضاحية الشرقية لبيروت بعد ان كان توقف الخميس الماضي اثر تعرض وسائل الاعلام التابعة لتيار المستقبل لهجمات وتهديدات عدة اجبرتها على التوقف عن العمل.
والقت احدى مذيعات تلفزيون المستقبل كلمة اعلنت فيها اعادة البث وشنت فيها حملة شديدة على حزب الله.
وقالت "لن نسكت في وجه طاغية ولن يرهبنا سلاح (...) فليبسطوا مدافعهم في شوارع بيروت والجبل والبقاع انما العدو في الجنوب فهل ضاعت البوصلة؟".
واضافت "سيتعلمون الدرس اليوم او بعده لان بيروت التي صبرت وتحملت اصنافا من الاعتداءات صمدت وزال المعتدون وستقول كلمتها ضد رصاصكم ومدافعكم نحن اخبار المستقبل وانتم من الماضي".
واعلن مصدر في تيار المستقبل ان جريدة المستقبل ستستأنف الصدور الاربعاء.
ومن المقرر ان يبث تلفزيون المستقبل مؤتمرا صحافيا لزعيم تيار المستقبل سعد الحريري هذا المساء.

واكد الحريري ان قائد الجيش العماد ميشال سليمان ما زال بالنسبة للاكثرية المرشح التوافقي لرئاسة الجمهورية رغم عتب مبطن على تقصير الجيش في حماية المواطنين انما لحمابة وحدته.
وقال "ما زال العماد سليمان المرشح التوافقي مهما حاولوا احراقه كمرشح توافقي".
واضاف "كانت لدى الجيش مشكلة اساسية هي وحدته، وهو للاسف لم يتمكن من الدفاع عن المواطنين الذين بدمائهم حافظوا على وحدة الجيش اللبناني".
واعرب عن امله بان ينجح الوفد العربي الذي يصل الاربعاء الى بيروت في مهمته الهادفة الى حل الازمة.
وقال "ننتظر اللجنة العربية لنعرف ما لديها من اقتراحات ونامل ان تنجح في مهمتها".