سطوة الشعر وسحره في مهرجان سوق عكاظ

'فارس قومه' في الموعد

الرياض - هيمن الشعر على فعاليات مهرجان سوق عكاظ بالطائف في دورته الثامنة التي تتواصل الى حدود 25 يناير/كانون الثاني ليسترجع زمنه الذهبي الذي عاشه في الجاهلية وبعد الإسلام.

ويشكل سوق عكاظ ساحة شعرية وفنية وتاريخية يقصدها رواد الأدب والثقافة من خلال ندوات السوق ومحاضراته وفعالياته.

وافاد عضو اللجنة الثقافية للمهرجان سلطان المنصوري بأن سوق عكاظ في دورته الحالية "يستحضر الشعر عبر رموزه في مختلف العصور، ويستلهم والتجارب والفكر، ومن هنا استمد شعار سوق عكاظ "وادي الشعر.. وسماء الفكر" لينطلق من بوابة عكاظ الكبرى إلى نوافذه المتعددة النقدية والشعرية والمسرحية والفكرية والعلمية".

وبرمجت ضمن فعاليات هذه الدورة نشاطات ثقافية وفعاليات تتمحور حول الشعر، سواء من خلال الأمسيات الشعرية التي يلقي فيها الشعراء جديد قصائدهم أو من خلال الجوائز القيمة التي خصصت للشعر مقارنة بباقي فروع الجائزة.

وتتضمن فعاليات مهرجان سوق عكاظ ندوتين تتدارسان تجربتين شعريتين كبيرتين: الأولى تتعلق بأشعار الشاعر والاديب والسفير والوزير السعودي غازي القصيبي الذي يمثل قامة شعرية متوهجة.

ومنح غازي القصيبي وسام الكويت ذو الوشاح من الطبقة الممتازة 1992ووسام الملك عبدالعزيز وعدداً من الأوسمة الرفيعة من دول عربية وعالمية.

أما الندوة الثانية فدارت حول أحد الشعراء الرواد الذين مروا من عكاظ وأسسوا مجده، ويتعلق الأمر بالشاعر العربي الجاهلي عمرو بن كلثوم، حيث تدارس مجموعة من الباحثين والنقاد أشعاره ودققوا النظر فيها، خاصة في ما يتعلق بتحقيق أشعاره وتكرار بعض مقاطعها، وتشابهها مع أشعار أمية بن أبي الصلت.

وتتضمن أبرز فقرات المهرجان عرضًا مسرحيًّا بعنوان "فارس قومه"، كُتب بطريقة السرد الدرامي لقصة الشاعر عمرو بن كلثوم من خلال راوٍ، ويرصد أيضًا حرب البسوس، ومقتل ملك المناذرة، وأحداثًا أخرى ألفها الكاتب عبدالرحمن الزهراني، مستندًا إلى كتب ووثائق تاريخية.

وعمرو بن كلثوم التغلبي، هو شاعر جاهلي من أصحاب المعلقات، من الطبقة الأولى، ولد في شمال الجزيرة العربية في بلاد ربيعة وتجوّل فيها وفي الشام والعراق.

اشهر شعره معلقته التي مطلعها "ألا هبي بصحنك فأصبحينا"، يقال: إنها في نحو ألف بيت وإنما بقي منها ما حفظه الرواة، وفيها من الفخر والحماسة العجب .

وقد اشتهر بأنه شاعر القصيدة الواحدة لأن كل ما روي عنه معلقته وأبيات لا تخرج عن موضوعها.

وعلى مدى أكثر من 5 ساعات يوميًّا طوال فترة المهرجان، سيلتقي الجمهور مع الشاعر الجاهلي عمرو بن كلثوم التغلبي، فارس قومه ورئيسهم، وأحد كبار أشراف العرب في الجاهلية، وذلك من خلال العرض المسرحي.

واستلهم الزهراني أبرز إنجازات عمرو بن كلثوم، تحت قيادة المخرج ممدوح سالم، ويشارك في تجسيد العرض أكثر من 200 ممثل.

وقال الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ إن عكاظ تظاهرة ثقافية تحولت إلى حدث عربي وعالمي جاذب للمهتمين بالأدب والثقافة بكل فروعها، ومنبرا ثقافيا يؤكد التطور الثقافي الذي وصلت إليه المملكة.

وأضاف إن أهداف سوق عكاظ تجاوزت عمره الزمني الذي لم يتجاوز الأعوام السبعة، فأصبح منارة ثقافية يسعى المثقفون السعوديون والأشقاء العرب للمشاركة فيه والتنافس على جوائز أفرعه الثمانية التي تتجاوز قيمتها الميلون ريال وتهدف لتشجيع المبدعين وتحفيز المتميزين.

ويشكل سوق عكاظ معلما سياحيا في المملكة العربية السعودية، ورافدا مهما من روافد السياحة، إذ يقصده الكثير من السائحين لمشاهدة السوق كمعلم تاريخي ويجد زائر السوق مفارقة تجمع بين التقنيات الحديثة التي تم توفيرها في مكان المهرجان والطابع الاثري والتاريخي الذي يميزه.