سباق بين القادة العرب على التغيب عن قمة الخرطوم

هل نجحت الضغوط الاميركية؟

الخرطوم - اكد مصدر في الوفد المصري في الخرطوم السبت ان الرئيس المصري حسني مبارك لن يشارك في القمة العربية التي تعقد في العاصمة السودانية الثلاثاء والاربعاء المقبلين وان رئيس الوزراء احمد نظيف سيترأس وفد بلاده في اجتماعات القادة العرب،
وكان وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط صرح في وقت سابق السبت ان مبارك لم يقرر ما اذا كان سيشارك ام لا في القمة العربية التي تعقد الثلاثاء والاربعاء المقبلين في الخرطوم.
وقال ابو الغيط للصحافيين ردا على سؤال حول ما اذا كان مبارك سيحضر القمة، ان الرئيس المصري "لم يحدد بعد" قراره.
و اكد مصدر رفيع المستوى في الجامعة العربية الجمعة ان اربعة من القادة العرب تأكد غيابهم عن المشاركة في قمة الخرطوم، هم العاهل السعودي وسلطان عمان والزعيم الليبي والرئيس التونسي.
وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته ان العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز وسلطان عمان قابوس بن سعيد والرئيس التونسي زين العابدين بن علي والزعيم الليبي العقيد معمر القذافي لن يشاركوا في اعمال القمة التي تعقد في الخرطوم في 28 و29 اذار/مارس الحالي.
وكان الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى صرح الخميس للصحافيين ان "الحديث عن مقاطعة قادة عرب للقمة مجرد تكهنات" واكد ان "الحضور سيكون مكثفا".
وينتظر ان تكون ثلاث قضايا في صلب المحادثات الرسمية والتشاورية للقادة العرب وهي سبل مواجهة شبح الحرب الاهلية في العراق ومخاطر تعرض السلطة الفلسطينية لعزلة دولية بعد تشكيل حركة المقاومة الفلسطينية (حماس) للحكومة وامكانية توفير دعم عربي لها لمواجهة التعليق المحتمل للمساعدات المالية الدولية فضلا عن ملف العلاقات اللبنانية-السورية ووسائل انجاح الحوار الوطني اللبناني.