سانشيز يعترف بارتكاب أخطاء في العراق

سانشيز: اخطأنا في تقييم الوضع

لندن - اعترف قائد القوات الاميركية والبريطانية في العراق الجنرال ريكاردو سانشيز بان قوات التحالف ارتكبت اخطاء خلال احتلالها العراق بعد الحرب.
ونقلت صحيفة "التايمز" البريطانية الاربعاء عن الجنرال البريطاني قوله ان قوات التحالف "حققت تقدما" في اعادة اعمار البلاد، لكن هذه المهمة كان يمكن الاعداد لها بشكل افضل.
ورأى الجنرال الاميركي الذي كان يتحدث لصحافيين في مكتبه في احد القصور السابقة لصدام حسين في بغداد ان قوات التحالف كان يجب ان تتواصل بشكل افضل مع سكان العراق.
واوضح ان عملا من هذا النوع يتطلب عددا اكبر من الناطقين باللغة العربية ومن الخبراء في المنطقة لجمع المعلومات.
وحول حوادث "النيران الصديقة" مثل ما حدث الجمعة الماضي في الفلوجة حيث قتل جنود اميركيون تسعة من رجال الامن العراقيين، قال الجنرال سانشيز ان التحالف يجب ان يحسن "التعاون والتكامل" مع الشرطة العراقية.
ولم يتمكن من تأكيد ان الرئيس السابق صدام حسين يملك اسلحة للدمار الشامل كان قادرا على نشرها عند بدء الهجوم الاميركي في آذار/مارس الماضي "لان العراقيين لم يأتوا الينا ليكشفوا لنا مكانها"، على حد تعبيره.
وتابعت الصحيفة ان الجنرال سانشيز اعترف بان عراقيين عاديين ينتقمون حاليا لمقتل اقرباء لهم برصاص اطلقه جنود التحالف.
لكنه اشار الى التقدم الذي تحقق في انشاء شرطة عراقية معترفا في الوقت نفسه بان التحالف قلل في تقديراته من مدى تردي وضع البنى التحتية في البلاد.