ساعة الأوسكار تدق العد التنازلي لجوائز الدورة التسعين

علاقة الحب الغريبة تتصدر الترشيحات

لوس أنجليس - بدأ الثلاثاء العد التنازلي لإعلان جوائز الأوسكار في دورتها التسعين، بتصويت أعضاء الأكاديمية الأميركية للعلوم والصور المتحركة لتحديد الفائزين بأكبر تكريم سينمائي في العالم سيعلن عنه في لوس أنجليس في الرابع من مارس/آذار المقبل.

ويصوّت أعضاء الأكاديمية عبر شبكة الإنترنت أو بتعبئة بطاقات الاقتراع الورقية، وهذه المرة الأخيرة التي سيتم فيها التصويت على بيانات ورقية، ومنذ العام القادم سيصبح التصويت عبر الإنترنت فقط، ويتم التصويت على الأفلام المرشحة لجوائز الأوسكار في جميع الفئات حتى 27 فبراير/شباط الجاري.

ويجري التصويت على الأفلام التسعة المرشحة للجائزة كأفضل عمل متكامل وهي: فيلم "شكل الماء" للمخرج المكسيكي جييرمو ديل تورو الذي حصل على 13 ترشيحا منها جائزة أفضل مخرج وأفضل فيلم.

وكان الفيلم سيحقق رقما قياسيا في الترشح لو حصل على 14 ترشيحا، الرقم الذي حققه فيلم "لالا لاند" العام الماضي، و"كل شيء عن ايف" الصادر عام 1950، و"تايتانيك" الصادر عام 1997.

واحتل المركز الثاني فيلم "دانكيرك" للمخرج كريستوفر نولان بحصوله على 8 ترشيحات، فيما شغل المركز الثالث فيلم المخرج مارتن ماكدونا "ثري بيلبوردز أوتسايد إيبينغ ميزوري" الذي نال 7 ترشيحات.

وحاز فيلم المخرجة غريتا جيروج "ليدي بيرد" على 5 ترشيحات، منها جائزة أفضل إخراج. يأتي ذلك بعد الانتقادات التي وجهت إلى حفلات الجوائز وتحديدًا حفل غولدن غلوب لغياب النساء في فئة الإخراج.

واقتنص فيلم الرعب "غيت آوت" 4 ترشيحات منها جائزة أفضل فيلم وأفضل ممثل لدانيال كالويا، ويعتبر هذا بمثابة إنجاز لمثل هذه النوعية من الأفلام.

ومن ضمن الأفلام المرشحة لأكبر جوائز الاوسكار فيلم "ذا بوست" للمخرج العالمي ستيفن سبيلبرغ، و"خيط السراب" للمخرج بول توماس اندرسون وآخر أفلام النجم المعتزل دانيال دي لويس.

ويقع في القائمة المرشحة الفيلم الرومانسي الموجه للمراهقين "نادني باسمك" للمخرج الإيطالي لوكا غواداغنينو، و"أحلك الساعات" لجو رايت.

ويصوت الأعضاء على جائزة أفضل فيلم أجنبي لكل من الاعمال المرشحة: "قضية رقم 23" أو المعروف دوليا باسم "إهانة" للمخرج اللبناني زياد دويري، من الوصول إلى القائمة النهائية للترشيحات لأول مرة في تاريخ لبنان.

ويشارك الفيلم السوري "آخر الرجال في حلب" للمخرج فراس فياض في فئة أفضل فيلم وثائقي طويل.

وينافس الفيلم الروسي "غياب الحب" للمخرج أندريه زفياغينتسيف، و"امرأة رائعة" من تشيلي للمخرج سيباستيان ليليو، و"حول الجسد والروح" من المجر للمخرج إيلديكو إيندي، و"المربع" السويدي للمخرج روبن إستلوند.

ومن المقرر أن يقام الحفل اليوبيلي 90 لتوزيع جوائز الاوسكار لأفضل الأفلام المعروضة عام 2017 على مسرح دولبي في هوليوود، وتم تأخير حفل الأوسكار هذا العام المقرر في نهاية شهر فبراير/شباط، لتضارب وقته مع الألعاب الأولمبية الشتوية التي تقام في كوريا الجنوبية.

وسيقدم المذيع جيمي كميل الحفل الذي ينتظره سنويا قطاع السينما وعشاقها في العالم بأسره.