زيدان يرفض دعوة للعب الى جوار ماتيراتسي

زيدان يرفض التقابل نع خصمه

بروكسل - رفض زين الدين زيدان عرضا للعب الى جوار المدافع الايطالي ماركو ماتيراتسي لاول مرة منذ ان نطح صانع العاب منتخب فرنسا لكرة القدم السابق اللاعب الايطالي خلال المباراة النهائية لنهائيات كأس العالم العام الماضي.
وتلقى زيدان الفائز من قبل بكأس العالم الذي انهى مشواره في الملاعب بطرده من المباراة النهائية لكأس العالم 2006 بعد ان وجه ضربة برأسه الى صدر ماتيراتسي عرضا للعب الى جوار مدافع انترناسيونالي الايطالي في مباراة تذكارية الثلاثاء لكنه رفضه.
وأكد المدرب مارشيلو ليبي الذي قاد ايطاليا للفوز بكأس العالم 2006 والمسؤول عن اختيار تشكيلة من نجوم اوروبا لمواجهة مانشستر يونايتد الانجليزي انه لا يعتبر قرار زيدان برفض المشاركة في اللقاء اهانة شخصية له.
وقال المدرب الايطالي في مؤتمر صحفي الاثنين للاعلان الرسمي عن المباراة التي ستقام ايضا بمناسبة مرور 50 عاما على مشاركة مانشستر يونايتد في البطولات الاوروبية "لقد ارسل الاتحاد الاوروبي لكرة القدم الدعوة لزيدان وليس انا. لكن الرد جاء سلبيا في اللحظة الاخيرة".
وسيشارك ماتيراتسي في المباراة مع تشكيلة نجوم اوروبا الى جوار رونالدينيو لاعب برشلونة الاسباني وستيفن جيرارد قائد ليفربول.
ويستضيف فريق مانشستر يونايتد الانكليزي الثلاثاء على ملعبه "اولد ترافورد" نخبة من النجوم الدوليين في اوروبا في الذكرى الخمسين لمعاهدة روما التي ادت الى اعلان تشكيل الاتحاد الاوروبي لكرة القدم في 25 آذار/مارس 1957 في العاصمة الايطالية.
والعام 1957 هو الذي بدأ فيه مانشستر يونايتد ايضا المشاركة في المسابقات الاوروبية، ومن هنا كان اختيار الفريق الانكليزي لان يكون طرفا في هذه المباراة.
وقدم رئيس الاتحاد الاوروبي للعبة الفرنسي ميشال بلاتيني ورئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروزو في بروكسل لهذه المباراة "التي ستكون مناسبة للتذكير بان كرة القدم شيدت الكثير من الجسور بين الشعوب الاوروبية".
وسيذهب ريع المباراة بالكامل الى "مؤسسة مانشستر يونايتد" وهي عبارة عن مؤسسة خيرية قدمت العون لاكثر من مليون شخص منذ انشائها في العام 1992.