زيارة العاهل السعودي الى باريس: تأجيل ملامحه الالغاء

خادم الحرمين

باريس - افاد مسؤولون فرنسيون الخميس ان مشروع زيارة كان يتوقع ان يقوم بها العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز الى باريس بمناسبة العيد الوطني الفرنسي في 14 تموز-يوليو، لم يتحقق في النهاية.
واوضح احد المسؤولين انه "كانت هناك امكانية ان يكون الملك في فرنسا بحدود الرابع عشر من تموز-يوليو"، لكن ذلك لم يتاكد ولم يعلن رسميا عن زيارة العاهل السعودي.
وكان تم التطرق في اذار-مارس في الرياض الى امكانية ان يكون الملك عبد الله ضيف شرف في احتفالات الرابع عشر من تموز-يوليو في فرنسا وبالخصوص الاستعراض العسكري التقليدي في جادة الشانزيليزيه.
وكان يفترض ان يتزامن حضور العاهل السعودي في الحفل الوطني الفرنسي مع تدشين معرض في متحف اللوفر حول الكنوز الاثرية في المملكة العربية السعودية. ويبدا المعرض وهو بعنوان "طرق السعودية، آثار وتاريخ في المملكة العربية السعودية"، من 14
تموز- يوليو وينتهي في 27 ايلول- سبتمبر.
وستتسم احتفالات الرابع عشر من تموز- يوليو هذه السنة بحضور رؤساء افارقة من قادة المستعمرات الفرنسية سابقا تلبية لدعوة من باريس للاحتفال بالذكرى الخمسين لاستقلال بلدانهم.