زكريا موسوي يعترف بانتمائه للقاعدة

هل يثبت موسوي على رأيه هذه المرة؟

الكسندريا (الولايات المتحدة) - اقر الفرنسي زكريا موسوي المتهم الوحيد في هجمات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر، الخميس امام محكمة الكسندريا (فيرجينيا) بما نسب اليه بدون المزيد من الايضاحات ولكن القاضية اصرت على منحه اسبوعا اضافيا للتفكير.
واعلن المعتقل في نبرة عاطفية فيما كانت الجلسة توشك ان ترفع "اريد ان ادفع بصحة ما نسب لي. انا اعلم من ارتكب (هجمات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر) ومن هي المجموعة التي شاركت. سيساهم ذلك في انقاذ حياتي. اقسم بولائي لاسامة بن لادن. انا عضو في القاعدة".
وقالت القاضية ليوني بريكيما "هذا يعني انك تقر بما تنسب لك الحكومة" وفرضت عليه مهلة اسبوع للتفكير حتى يؤكد ما يريد وقالت "لقد غيرت رأيك كثيرا في الماضي".
وحددت القاضية الجلسة المقبلة في الخامس والعشرين من الشهر الجاري.