زعيم سعودي للقاعدة يدعو المسلمين للابتعاد عن الاميركيين

من يقف وراء هجوم الرياض؟

دبي (الامارات) - دعا شريط صوتي نسب لقيادي في تنظيم القاعدة وزع الثلاثاء على مواقع اسلامية على الانترنت المسلمين الى الابتعاد عن "اماكن الامريكان وتجمعاتهم" نافيا في الوقت نفسه مسؤولية التنظيم عن الاعتداء الانتحاري على احد المقرات الامنية الاربعاء الماضي في الرياض.
واضاف الشريط الذي عرف صاحبه عن نفسه بانه ابو هاجر عبد العزيز المقرن الذي يعتقد انه القائد المفترض لتنظيم القاعدة في الجزيرة العربية "على المسلمين الابتعاد عن اماكن الامريكان وعن تجمعاتهم المدنية والعسكرية".
وقال "سيبقى اليهود والامريكيون والصليبيون عموما هدفا لعملياتنا القادمة وسيكون هذا العام باذن الله اشد وانكى عليهم". مؤكدا انه "لن يكون للحكومة السعودية المرتدة قدرة على حماية مصالحهم او توفير الامن لهم".
واكد الالتزام "السابق المعلن بسياسة قاعدة الجهاد وتكتيكها العسكري باستهداف الصليبيين واليهود والاعراض عن العملاء والمرتدين" نافيا في هذا السياق قيام القاعدة بالاعتداء الانتحاري على احد المقار الامنية في الرياض الاربعاء الماضي الذي اوقع خمسة قتلى و145 جريحا.
واوضح "بناء على ذلك نعلن عدم مسؤوليتنا عن تفجير مبنى قيادة الطوارىء في مدينة الرياض يوم الاربعاء" الماضي.
غير انه حذر ان ذلك "لا يعني (..) بحال من الاحوال ان نبقى مكتوفي الايدي امامهم وامام عدوانهم علينا اذا واجهونا او هتكوا حرمة بيوتنا او روعوا نساءنا واطفالنا".
وكانت بعض المعلومات غير المؤكدة في السعودية اشارت الى ان المقرن المدرج ضمن لائحة مطاردين في المملكة السعودية محاصر مع عدد من المسلحين الاسلاميين الاخرين في منطقة غير بعيدة عن الرياض.
وتابع الشريط "اننا نحذر الامريكان مجددا من البقاء في جزيرة العرب واتخاذ القواعد فيها والاستمرار في احتلال بلاد الاسلام ودعم اليهود في فلسطين والحكومات المرتدة المتسلطة على المسلمين لان معنى ذلك كله استمرار استهدافهم في كل مكان حتى يكفوا عدوانهم ويسحبوا جنودهم من اراضي المسلمين".