ريشة الراهب أثمن من المتوقع


اللوحة فريدة من نوعها

مرسيليا (فرنسا) - بيعت لوحة غير معروضة من قبل لفرا انجليكو كانت محفوظة في جنوب فرنسا ضمن عائلة واحدة منذ منتصف القرن التاسع عشر ولم تنسب الى الراهب الايطالي الا في العام 2005، بسعر 445 الف يورو خلال مزاد في مرسيليا.

وقد اشترى جامع تحف فرنسي اللوحة عبر الهاتف.

وكان سعرها مقدرا في الأساس بين مئتي الف واربعمئة الف يورو.

وقال مفوض المزاد جان لوكلير "انها عملية بيع استثنائية واللوحة فريدة من نوعها رائعة وغنية جدا".

وكانت العائلة المالكة للوحة ترفض اعارتها رغم الطلبات الكثيرة التي تلقتها، رغم شعبية فرا انجليكو (1400-1455).

وهذه اللوحة التي حدد نسبها ميشال لاكلوت الخبير الكبير في فن الرسم الايطالي في القرنين الرابع عشر والخامس عشر والمدير السابق للوفر، هي الجزء المركز من عمل فني من ستة عناصر جزئ على الارجح نهاية القرن الثامن عشر لبيعه على شكل قطع صغيرة.

حتى الان تم الاعتراف باربعة لوحات محفوظة في متاحف تحيط بهذا الجزء المركزي وتمثل قديسين، على انها بريشة الراهب الدومينيكاني فرا انجليكو.

واللوحة التي بيعت، مصدرها على الارجح دير "سانتا ماريا ديلي انجيلو" في فلورنسا على ما يقول لاكلوت ويبلغ عرضها 27.5 سنتمترا وطولها 38.5 سنتمترا وهي تتناول حياة اول الاباء في الصحراء. ويرجح ان تكون رسمت قرابة العام 1430.