ريال مدريد ينتزع المركز الثاني في الدوري الاسباني

جهد كبير لزيدان في فريق النجوم

مدريد - تعادل ريال سوسييداد المتصدر مع ضيفه ملقة 2-2 الاحد في المرحلة السادسة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم وحافظ على سجله خاليا من الخسارة.
وكان ريال سوسييداد اقرب الى الفوز بعدما افتتح له التركي نهاد قهوجي التسجيل في وقت مبكر (8) رافعا رصيده الى 9 اهداف، لكن كيكي موسامبا ادرك التعادل لملقة في الدقيقة 19.
ومنح الروسي دميتري خوخلوف التقدم مجددا لريال سوسييداد بعد 4 دقائق، ولم يستطع اصحاب الارض المحافظة على تقدمهم وزيادة الغلة من الفرص الكثيرة التي سنحت له في الشوط الاول وكامل المباراة.
وادرك الاوروغوياني داريو سيلفا التعادل في الشوط الثاني (56)، ولعب ملقة الدقائق الاخيرة بعشرة افراد بعد طرد روميرو سيلفا (84) لنيله الانذار الثاني.
وقلص ريال مدريد الفارق بينه وبين المتصدر الى 3 نقاط (33 مقابل 36) اثر فوزه الكبير على ضيفه فالنسيا الرابع وحامل اللقب 4-1 في قمة المرحلة.
وقدم الفريقان كثيرا من فنون اللعبة رغم ان ارض الملعب المليئة بالمياه لم تتح للاعبين التحكم بالكرة والسيطرة عليها كما يجب، وفوتت عليهم فرصا محققة.
وافتتح البرازيلي رونالدو التسجيل لاصحاب الارض اثر تمريرة في العمق من الفرنسي زين الدين زيدان الذي قرأ بشكل جيد افكار زميله فانطلق اليها الاخير من الجهة اليسرى وحاور مدافعا وهرب من الحارس واودعها داخل شباكه (35).
وفي الشوط الثاني، تمكن فالنسيا الذي كان ندا قويا لمضيفه، من ادراك التعادل بواسطة الارجنتيني روبرتو ايالا الذي ارتقى براسه لكرة مرفوعة من ركلة ركنية ووضعها على يمين الحارس ايكر كاسياس (53).
ومالت الكفة بشكل واضح لصالح ريال مدريد بعد طرد الارجنتيني بابلو ايمار لنيله الانذار الثاني (56)، واستطاع زيدان من منح فريقه التقدم بعد ان مرر الكرة الى راوول غونزاليز الذي اعدها له بشكل متقن وسددها الفرنسي قوية بيمناه استقرت في الشباك (63).
واراح مدرب ريال مدريد فيسنتي دل بوسكي النجم البرازيلي رونالدو في الدقائق العشر الاخيرة واشرك غوتي مكانه فكان خير بديل اذ تمكن من رفع غلة فريقه بهدف ثالث بعد ان اسقط كرة طائرة من تمريرة عرضية للبرازيلي روبرتو كارلوس على الارض بقدمه اليسرى وتابعها قوية بيمناه بعد ان قام بنصف دورة فاستقرت في الزاوية اليسرى لمرمى فالنسيا (86).
وفي الوقت بدل الضائع ختم خافيير غارسيا بورتيو بديل راوول المهرجان بهدف رابع اثر تمريرة متقنة من صانع الالعاب الفرنسي الذي راوغ اكثر من منافس واهدى زميله كرة رائعة تابعها الاخير في المرمى.
وفاز برشلونة على ضيفه ريكرياتيفو هويلفا الوافد الجديد الى الدوري الممتاز وصاحب المركز الاخير بثلاثة اهداف نظيفة استهلها البرازيلي فابيو روشمباك (9) واضاف لورين الهدف الثاني (25 خطأ في مرمى فريقه).
ولم يستفد برشلونة كثيرا من طرد المدافع الدولي البارغوياني السابق نيلسون زيلايا (51) في اول مباراة له مع فريقه الجديد، بعد ان تسبب بركلة جزاء اطاح بها الدولي الاسباني كزافييه خافي مفوتا على فريقه فرصة هدف ثالث، لكن كوكو عوض قبل 9 دقائق من نهاية اللقاء.
وتأتي بداية زيلايا مخالفة لما صرحه عند انتقاله من اوليمبيا اسونسيون الشهر الماضي حيث قال لدى تقديمه للصحافة من قبل النادي الاسباني "امل ان اساعد الفريق على البقاء في افضل دوري في العالم".
ووقع زيلايا (29 عاما و31 مباراة دولية) الذي لم يشارك في مونديال 2002، عقدا مع ريكرياتيفو هويلفا حتى نهاية حزيران/يونيو 2004.
وعوض اشبيلية خسارته الاخيرة امام ريال مدريد في مباراة مؤجلة صفر-3، وفاز بالنتيجة ذاتها على ضيفه مايوركا بعد ان سجل له خوسيه انطونيو رييس (14) وماريانو تويدتلي (32 و84).
وقلب الافيس تخلفه امام ضيفه اسبانيول صاحب المركز قبل الاخير بهدف لليوغوسلافي سافو ميلوسيفيتش (18) الى فوز 2-1 بعد ان سجل له الهولندي خوردي كرويف، نجل النجم المعروف، يوهان كرويف، هدف التعادل (32) وانطونيو سولدفيا هدف الفوز (77 خطأ في مرمى فريقه).
وشهدت مباراة فياريال وضيفه اتلتيكو مدريد مهرجان اهداف وصل الى 7 وانتهت بفوز صاحب الارض 4-3. سجل للفائز يوناي فيرغارا (26 و89) والارجنتيني مارتن باليرمو (28) وفيكتور فرنانديز (44)، وللخاسر فرناندو توريس (31 و90) وسانتي (42).