ريال مدريد يخشى المفاجآت في الدوري الاسباني

ريال يعاني من الاصابات

مدريد - يقف ريال مدريد الذي يعاني غياب لاعبين اساسيين بسبب الاصابات، امام منعطف قد يكلفه صدارة الدوري الاسباني لكرة القدم، عندما يلاقي ضيفه ريال سوسييداد الخامس الاحد في المرحلة العشرين.

ويتحين اشبيلية الثاني وبرشلونة الثالث الفرصة لانتزاع الصدارة، وهما يحلان ضيفين على اسبانيول وريال بيتيس الاحد.

ويتصدر النادي الملكي الترتيب برصيد 43 نقطة، بفارق نقطة امام اشبيلية، ونقطتين امام برشلونة. الا ان لفريق العاصمة مباراة مؤجلة مع فالنسيا بسبب مشاركته في بطولة العالم للاندية التي أحرز لقبها في كانون الاول/ديسمبر في اليابان.

وبعد اداء شبه مثالي في القسم الاول من الموسم ابتعد فيه فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان في الصدارة بفارق مريح، بدأ النادي بالتراجع في الدوري والكأس.

ففي الاول من كانون الثاني/يناير، ألحق به اشبيلية الخسارة الاولى (2-1) بعد 40 مباراة في كل المسابقات (رقم قياسي اسباني)، منها 29 في الدوري. وتلقى فريق العاصمة خسارة ثانية لكن هذه المرة في ذهاب ربع نهائي الكأس امام سلتا فيغو 1-2، فشل في تعويضها الاربعاء اذ اكتفى بالتعادل معه 2-2 ايابا ليودع البطولة.

وحقق ريال بين مباراتي الكأس فوزا متواضعا على ايبار 2-1 في المرحلة السابقة من الدوري ابقته في الصدارة.

- زيدان يفتقد 7 لاعبين -

ويعاني زيدان غياب سبعة لاعبين مؤثرين في صفوف فريقه بسبب الاصابات، هم لاعب الوسط الكولومبي خاميس رودريغيز والظهير البرازيلي مارسيلو وصانع الالعاب الكرواتي لوكا مودريتش، والمدافع البرتغالي بيبي وداني كارفاخال والمدافع الفرنسي رافايل فاران، مع استمرار غياب الجناح الويلزي غاريث بايل.

كما يعاني النجم كريستيانو رونالدة من تراجع في مستواه هذه الفترة، على رغم انه سجل الهدف الاول امام سلتا فيغو الاربعاء من كرة حرة مباشرة. وسجل البرتغالي الحائز جائزة افضل لاعب في العالم لعام 2016، هدفا واحدا فقط من كرة غير ثابتة منذ تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال زيدان بعد الاقصاء من الكأس الاربعاء "انا لست قلقا ولا غاضبا"، مضيفا "في الفترة الماضية، اتيحت لنا فرص الا اننا لم نستغلها، وهذا الامر سيتغير".

ورفض زيدان الاعتقاد السائد بان الفريق يفتقد للابداع في وسط الملعب بغياب مودريتش ورودريغيز، قائلا "صحيح اننا لم نسجل من اللعب المفتوح، ولكننا قدمنا مباراة رائعة من الناحية التكتيكية".

وتابع "اعتقد بأننا لعبنا بشكل جيد جدا وضغطنا على الفريق المنافس حتى النهاية".

وسيحاول ريال سوسييداد الافادة من الوضع غير المثالي لضيفه لتحسين ترتيبه في معركته مع اتلتيكو مدريد على المركز الرابع المؤهل الى ملحق دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.

ويفصل فارق الاهداف بين الفريقين، اذ لكل منهما 35 نقطة، الا ان اتلتيكو يحل ضيفا على الافيس السبت بمعنويات جيدة بعد تأهله الى نصف نهائي الكأس بتعادله ايابا مع ايبار 2-2 (5-2 ذهابا وايانا).

- اشبيلية وبرشلونة ينتظران الخطأ -

ويأمل الارجنتيني خورخي سامباولي مدرب اشبيلية في تعثر ريال وفوز فريقه على مضيفه اسبانيول التاسع (26 نقطة) للتصدر، الا انه مطالب بتصحيح الخلل الدفاعي بعد ان هز اوساسونا شباكه بثلاثة اهداف في المرحلة السابقة (4-3).

ويضع مدرب برشلونة لويس انريكي مسألة بقائه مع الفريق من عدمه جانبا عندما يواجه ريال بيتيس الثالث عشر (22 نقطة) بانتظار اي هدية من ريال واشبيلية.

وتحسنت عروض برشلونة في الفترة الاخيرة مع عودة الثلاثي الارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار، الى التسجيل. وسحق برشلونة مضيفه ايبار برباعية نظيفة في المرحلة السابقة، ويلتقي ريال سوسييداد الخميس في اياب ربع نهائي الكأس (فاز ذهابا 1-صفر).

وتفتتح المرحلة الجمعة بلقاء اوساسونا مع ملقة، ويلعب السبت فياريال مع غرناطة، وايبار مع ديبورتيفو لا كورونيا، وليغانيس مع سلتا فيغو، والاحد اتلتيك بلباو مع سبورتينغ خيخون، وتختتم الاثنين بلقاء لاس بالماس مع فالنسيا.