روني واثق من فوز مانشستر يونايتد باللقب الانكليزي

روني فخور بانتفاضة يونايتد

يعتقد وين روني قائد مانشستر يونايتد أن بوسع فريقه المنافسة على لقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بعد تعافيه من أسوأ بداية له في المسابقة واستعادة قدرته على الفوز حتى لو لعب بشكل متوسط.

وسجل روني مهاجم إنكلترا هدفا ساعد يونايتد على الفوز 3-صفر على ليفربول في أولد ترافورد ليحقق انتصاره السادس على التوالي.

ويحتل يونايتد بطل إنكلترا 20 مرة المركز الثالث برصيد 31 نقطة من 16 مباراة متأخرا بثماني نقاط عن تشيلسي المتصدر بعدما تعافى الفريق بقيادة مدربه الجديد لويس فان غال من أسوأ بداية له في موسم منذ انطلاق المسابقة بشكلها الحالي.

وأكد روني أن سلسلة الانتصارات الأخيرة - ومنها أمام أرسنال وساوثامبتون رغم أفضلية المنافس لفترات طويلة - تذكره بتشكيلة فريقه التي توجت بلقب الدوري منذ عامين.

وقال روني "يجب أن نثق أن بوسعنا الفوز باللقب. نحن نتأخر بثماني نقاط عن القمة وسندخل فترة مزدحمة بالمباريات المتتالية. إذا حققنا الفوز في مبارياتنا وتعثر المنافسون في مباراة واحدة فلن يكون الفارق كبيرا".

وأضاف "يجب أن نواصل الفوز بالمباريات ونأمل في العودة إلى الصدارة ولا أحد يعرف ما سيحدث. فزنا باللقب منذ عامين ولم نكن نلعب بشكل رائع في الكثير من المباريات لكننا كنا نحقق النتائج".

وتابع "أظهرنا مرونة كبيرة هذا الموسم. لم يكن سير بعض المباريات بالطريقة التي نرغب فيها لكننا نخرج بالانتصار وهذا أمر مهم جدا توفره".

وأشاد روني بدور مدربه الهولندي فان غال في انتفاضة الفريق الأخيرة وأكد أن المدرب منح اللاعبين ثقة كبيرة.

وقال روني "عندما لم تكن الأمور تسير بشكل جيد في بداية الموسم كان يعرف ما يفعله وأننا سنستعيد مستوانا وسنفوز بالمباريات. لم يشعر بالتوتر وحافظ على هدوئه لأنه سبق له المرور بهذه التجارب.".

وسيلعب يونايتد في ضيافة أستون فيلا السبت المقبل وستكون لديه فرصة لتقليص الفارق مع تشيلسي المتصدر الذي سيلعب الاثنين.