رونالدو يحطم رقم روماريو ويقترب من بيليه

رونالدو في طريقه لتسجيل اسمه بحروف من ذهب في التاريخ الكروي

ريو دي جانيرو - بات النجم البرازيلي رونالدو ثاني افضل هداف في تاريخ منتخب بلاده لكرة القدم بعد تسجيله هدفين في مرمى فنزويلا (5-2) ضمن تصفيات اميركا الجنوبية المؤهلة الى مونديال المانيا عام 2006 الاحد الماضي كما اعلن الاتحاد البرازيلي رسميا.
ورفع رونالدو رصيده من الاهداف الدولية الى 56 هدفا متخطيا بفارق هدف واحد النجم الاخر روماريو، في حين يتصدر الاسطورة بيليه ترتيب هدافي بلاده برصيد 77 هدفا.
واعتمد الاتحاد البرازيلي المباريات الدولية التي خاضها المنتخب ضد منتخبات وطنية اخرى، ولم يحتسب الاهداف التي سجلت في مرمى الاندية او منتخبات النجوم التي واجهها.
واعتبر الاتحاد البرازيلي بان لو اعتمد رسميا جميع المباريات من دون استثناء لكان بيليه ايضا في المرتبة الاولى (95 هدفا) يليه روماريو (70) وزيكو (67) ورونالدو (65).
ويتصدر رونالدو الذي يقود منتخب بلاده فجر غد الخميس ضد كولومبيا ترتيب هدافي التصفيات الاميركية الجنوبية برصيد 9 اهداف في 9 مباريات، علما بانه توج هدافا لمونديال كوريا الجنوبية واليابان عام 2002 برصيد 8 اهداف وقاد بلاده الى احراز اللقب للمرة الخامسة في تاريخه (رقم قياسي).