رومانيا تبحث عن جهة خليجية تنقذ ناقلتها الجوية الوطنية

قرار للاستعانة بالأغنياء

بوخارست - تأمل رومانيا في اقناع احد بلدان الخليج بالاستثمار في "شراكة تهدف الى انقاذ" شركة تاروم الجوية الوطنية التي تواجه صعوبة في الخروج من دائرة الخطر، كما اعلن الخميس رئيس الوزراء فيكتور بونتا.

وقال بونتا خلال لقاء مع وسائل الاعلام الاجنبية لدى عودته من جولة في الخليج، ان "هدفنا هو اعادة تنظيم وايجاد شريك لتاروم التي تخسر اموالا".

واضاف "نحن مستعدون للتفاوض، سواء لبيع حصة صغيرة او كبيرة من الاسهم او شراكة، ما نريده هو انقاذ الشركة"، موضحا انه التقى مسؤولين عن الخطوط الجوية القطرية والاتحاد الاماراتية للطيران والخطوط الجوية التركية.

واوضح بونتا ان رومانيا قررت ان تستعين بـ"الشركات الغنية" في الخليج لان شركات النقل الجوي الاوروبية "ليست مهتمة، لديها مشاكلها".

وسجلت تاروم في 2014 خسائر بلغت 25 مليون يورو، ما يعني تراجعا بنسبة 8% بالمقارنة مع 2013، وتتوقع هذه السنة تحقيق رقم اعمال يبلغ 318 مليون يورو اي بارتفاع 22%.

وكانت الشركة التي مني بالفشل عدد كبير من مشاريعها للخصخصة، تأمل في العودة الى الارباح خلال 2015، لكنها تتوقع خسائر حجمها 1.8 مليون يورو.

وتنوي السلطات الرومانية من جهة اخرى ان تطرح في البورصة مطار بوخارست-اوتوبيني الدولى "المربح الذي يحتاج الى الاموال من اجل تطويره"، كما قال رئيس الوزراء.

واضاف "سيكون هناك بالتأكيد فائدة كبيرة للمطار"، موضحا انه ينوي بيع مجموعة من الاسهم بنسبة 15 الى 20%.

وقد استخدم اكثر من 8 ملايين شخص في 2014 مطار بوخارست-اوتوبيني الذي حقق ارباحا ناهزت 12 مليون يورو.