روسيا لا تخشى منافسيها في كأس اوروبا

روسيا تبحث عن اثبات الذات

موسكو - تتطلع روسيا خلال مشاركتها في كأس اوروبا 2016 لكرة القدم في فرنسا الى تعويض اخر خيبتين لها في بطولة كبرى بعد خروجها من الدور الاول للبطولة القارية قبل اربع سنوات ومن دور المجموعات في مونديال البرازيل 2014.

وكان المنتخب الروسي سقط امام اليونان في مباراته الحاسمة عام 2012 في البطولة التي اقيمت في اوكرانيا وبولندا وودع البطولة مبكرا باشراف المدرب الهولندي ديك ادفوكات، قبل ان يخرج خالي الوفاض ايضا من الدور ذاته في مونديال البرازيل 2014 باشراف المدرب الايطالي فابيو كابيلو، علما بانه غاب عن مونديال جنوب افريقيا 2010 ايضا.

وستكون البطولة القارية المقبلة اخر تجربة فعلية لروسيا قبل استضافة مونديال 2018 ولا شك بانها تسعى لتحقيق افضل من النتيجتين الاخيرتين لها، وان كان سجلها ليس ناصعا فيها بعد خروجها من الدور الاول اعوام 1992 و1996 و2004 علما بانها احرزت اللقب عام 1960 تحت اسم الاتحاد السوفياتي بقيادة الحارس الاسطورة ليف ياشين والمهاجم الشهير ايغور نيتو.

وبعد اعتمادها على المدرسة الاجنبية، قرر الاتحاد المحلي ان يوكل مهمة تدريب المنتخب الوطني الى ليونيد سلوتسكي احد ابرز المدربين المحليين والذي اضطر الى ايقاف مسيرته كحارس مرمى في سن التاسعة عشرة لاصابة في ركبته عندما حاول انقاذ قط عالق على شجرة.

واستلم سلوتسكي تدريب المنتخب خلفا لكابيلو في منتصف التصفيات وحقق باشرافه اربعة انتصارات متتالية بعدها مباشرة لينتزع مقعده في العرس القاري.

يستطيع سلوتسكي الاعتماد على مهاجم زينيت سان بطرسبورغ ارتيم دزيوبا الذي تألق بشكل لافت هذا الموسم ومحليا وفي مسابقة دوري ابطال اوروبا وكان هداف منتخب بلاده في التصفيات برصيد 8 اهداف، وهو يلقى الدعم على الجناحين من رومان شيروكوف والكسندر كوكورين.

اما نقطة الضعف الوحيدة في الفريق فقد يكون خط الدفاع الذي شاخ افراده وعلى رأسهم سيرغي اينياشفيتش (37 عاما) صاحب الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية لبلاده (114) وفاسيلي برزوتسكي (32 عاما).

واعتبر دزيوبا بانه جاهز لخوض اول بطولة كبرى له وقال في هذا الصدد "عانيت كثيرا بسبب غيابي عن كأس اوروبا 2012 وعن مونديال البرازيل بعدها بسنتين، لكنني في كامل جهوزيتي الان واريد ان اساعد فريقي على الذهاب بعيدا في البطولة".

واضاف "اريد ان اثبت نفسي بانني من مهاجمي النخبة في اوروبا".

وتابع "المجموعة التي وقعنا فيها ليست الاصعب لكنها ليست الاسهل ايضا. سنواجه الاسلوب البريطاني المتمثل بمنتخبي انكلترا وويلز في حين نعرف جيدا اسلوب لعب سلوفاكيا".

واوضح "نكن الاحترام لجميع المنتخبات لكننا لا نخشى مواجهة اي منها".

واعتبر بان اللاعبين يشعرون بثقة اكبر بانفسهم في قيادة سلوتسكي مقارنة مع كابيلو وكشف "خلال المعسكرات التدريبية باشراف كابيلو كنا نمضي معظم اوقاتنا في غرفنا، لم تكن الاجواء جيدة صراحة".

ويملك المنتخب الروسي ميزة ان معظم لاعبيه يدافعون عن الوان اندية محلية وبالتالي قد تصب هذه النقطة في مصلحته.

لكن فريق القياصرة تعرض لضربة قوية باصابة صانع العابه ونادي سسكا موسكو الن دزاغوييف الذي تعرض لكسر في ساقه قبل ايام خصوصا بانه القلب النابض للفريق وسيكون من الصعب على المدرب ايجاد بديل جاهز مكانه.

وتأهل المنتخب الروسي بحلوله ثانيا في المجموعة السابعة بفارق 8 نقاط عن النمسا المتصدرة ومتقدما على السويد التي اضطرت الى خوض الملحق.

وتستهل روسيا مشوارها ضد انكلترا في 13 حزيران/يونيو، ثم تقابل سلوفاكيا في 15 منه واخيرا ويلز في 20 منه.