رواد الأغنية المغربية يحيون حفل جمعية عشاق الطرب الأصيل

قيمة فنية متميزة

في ليلة من ليالي جمعية عشاق الطرب الأصيل استمتع الحضور بسهرة طربية متميزة من أيام الزمن الجميل اتحفت بها مجموعة من ألمع الفنانين المغاربة الذى أحيوا الحفل وهم نخبة من رواد الأغنية المغربية. وهم رئيس نقابة الفنانين المغاربة الفنان محمود الإدريسي والمطربة المرموقة منى أسعد، الفنان الأصيل المخضرم عبدو السقاط، والمطربة الشابة شيماء عبدالعزيز بمشاركة الفرقة الموسيقية الوطنية براسة المايسترو صلاح الشرقاوي.

وقال خالد بنمنصور رئيس الجمعية: إن جمعية عشاق الطرب الأصيل تواصل مسيرتها الفنية المتميزة من خلال حفلاتها الشهرية التي أثبتت نجاحها وفاعليتها على مدى الفترة الأخيرة. من خلال ما تقدمه من الأنشطة وحفلات فنية متميزة لعشاق الطرب الأصيل من خلال توليفة غنائية من الطرب العربي الأصيل في كل حفلة من حفلات الجمعية المتتالية.

واضاف بنمنصور: إننا مستمرون في تقديم حفلات الجمعية والغناء الأصيل الذي يحرك المشاعر والوجدان من أجل أن يحصل الحضور وأعضاء جمعية عشاق الطرب الأصيل على قيمة فنية متميزة تضيف إلى التراث الفني من خلال أصوات طربية أصيلة وأيضا اصوات جديدة.

واشتهرت جمعية عشاق الطرب الأصيل بتقديم الفن والطربي الأصيل وعرف أنه لا تخلو حفل من حفلاتها من الاصوات الجميلة الى جانب الفرقة الموسيقية بآلاتها الموسيقية المتميزة بحضور عدد كبير من متذوقي الموسيقى "السّمّيعة"، وهي تحتفظ بإرث من الطرب الأصيل حتى أن معظم الأصوات الجميلة الشهيرة التي تحيي حفلاتها من أفضل فناني الطرب الأصيل.