رئيس وزراء الامارات يبحث الملف النووي الايراني في طهران

زيارة تاريخية

طهران - اجرى رئيس الوزراء الاماراتي الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم في اطار زيارته الاثنين الى طهران، محادثات مع المسؤولين الايرانيين تناولت البرنامج النووي الايراني المثير للجدل والعلاقات الاقتصادية الثنائية.
والشيخ محمد امير دبي ونائب رئيس دولة الامارات هو ارفع مسؤول اماراتي يزور ايران منذ الثورة الاسلامية الايرانية في 1979.
والتقى في طهران الرئيس محمود احمدي نجاد ونائب الرئيس برويز داودي. وفي ايار/مايو 2007 كان الرئيس محمود احمدي نجاد اول رئيس ايراني يزور دولة الامارات.
ونقلت وكالة الانباء الايرانية "مهر" عن داودي قوله "اجرينا تبادل وجهات النظر حول المسائل الاقتصادية وشدد الطرفان على ضرورة تطوير هذه العلاقات".
واضاف المسؤول الايراني "كما اجرينا محادثات بخصوص البرنامج النووي المدني لبلدنا ودعم امير دبي لحق ايران في استخدام التكنولوجيا النووية لغايات مدنية".
ونقلت مهر عن الشيخ محمد بن راشد قوله "ان ايران والامارات تقيمان علاقات تاريخية متينة وزيارتي ستفتح افقا جديدة في علاقاتنا".
واضاف ان المحادثات تناولت المسالة النووية والعلاقات الثنائية فضلا عن المواضيع الاقليمية والدولية.
وكان مصدر اماراتي مسؤول ذكر مؤخرا ان رئيس وزراء دولة الامارات الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم سيزور ايران وسوريا لبحث الملف النووي الايراني والازمة اللبنانية.
والامارات هي اول شريك تجاري لايران وتعد دبي مركز اعمال للايرانيين بالرغم من الخلاف بينهما حول جزر ثلاث هي طنب الكبرى وطنب الصغرى وابو موسى في الخليج.
وبعد ايران سيتوجه المسؤول الاماراتي الى سوريا حيث سيجري محادثات مع الرئيس بشار اسد حول العراق وسبل توفير النجاح للقمة العربية المقرر عقدها في اواخر اذار/مارس في دمشق بحسب مصدر رسمي اماراتي.