دوري أبطال آسيا: لا خيار أمام الأهلي الإماراتي إلا الفوز

زملاء إيفرتون يطمحون للتأهل لأول مرة

دبي - لا يملك الاهلي الاماراتي سوى خيار الفوز للتأهل الى الدور الثاني عندما يستضيف تراكتور سازي تبريز الايراني الثلاثاء في الجولة السادسة الاخيرة من منافسات الدور الاول ضمن المجموعة الرابعة لدوري ابطال اسيا لكرة القدم.

ويلعب ناساف الاوزبكي مع الاهلي السعودي في كارشي ضمن المجموعة نفسها الثلاثاء ايضا.

وضمن الاهلي السعودي تأهله الى الدور الثاني بطلا للمجموعة بعدما رفع رصيده في الجولة الماضية الى 11 نقطة، مقابل 7 لناساف الثاني و5 للاهلي الاماراتي الثالث و4 لتراكتور سازي الاخير.

وسيكون بامكان الاهلي الاماراتي التأهل الى الدور الثاني للمرة الاولى في تاريخ مشاركته بالمسابقة، في حال فوزه على تراكتور وخسارة او تعادل ناساف مع الاهلي السعودي.

ويسعى الاهلي الاماراتي الى القيام بواجبه اولا وهو تحقيق الفوز الاول في النسخة الحالية على ارضه، ومن ثم انتظار نتيجة مباراة الاهلي السعودي وناساف التي تقام في الوقت نفسه.

وقدم الاهلي مستوى مميزا في الجولة الماضية امام الاهلي السعودي حين تقدم على مضيفه في جدة بهدف البرازيلي ريبيرو ايفرتون لكن طرد لاعب وسطه ماجد حسن في الدقيقة 60 قلب الامور راسا على عقب ليعود اصحاب الارض ويدركوا التعادل عبر مهند العسيري ثم يسجلوا هدف الفوز بتسديدة البرازيلي البديل برونو سيزار.

واحتج الاهلي الاماراتي كثيرا على طرد ماجد حسن باعتبار انه لم يكن يستحق البطاقة الصفراء الثانية التي استوجبت رفع الحكم الحمراء في وجهه، اذ ان ريبيرو هو من ارتكب الخطأ على لاعب سعودي وليس ماجد.

واستأنف الاهلي قرار الطرد لكن طلبه قوبل بالرفض من قبل الاتحاد الاسيوي لكرة القدم ليكون الدولي ماجد حسن ابرز الغائبين عن اللقاء المصيري المنتظر مع تراكتور سازي.

وسيعتمد الاهلي على الدوليين احمد خليل واسماعيل الحمادي وريبيرو والتشيلي لويس خيمنيز و الدولي المغربي اسامة السعيدي ليشكلوا القوة الهجومية اللازمة لهز شباك تراكتور الذي كان فاز على بطل الامارات في الذهاب بهدف فرشاد زاده في تبريز.

ورغم ان تراكتور سازي فقد فرصة التاهل الى الدور الثاني كونه يملك 4 نقاط مقابل 7 لناساف الثاني الذي يتفوق عليه بالمواجهتين المباشرتين بينهما بعدما فاز عليه ذهابا وايابا بنتيجة واحدة إثنين لواحد، الا انه يبقى خطرا على الاهلي لامتلاكه بعض اللاعبين الجيدين مثل البرازيلي ايدينيو الذي سبق له الاحتراف في الدوري الاماراتي مع الشارقة والدولي السابق اندريك تيموريان.

الاهلي وناساف

وفي المجموعة ذاتها، يحل الأهلي السعودي ضيفا ثقيلا على فريق ناساف كارشي الأوزبكي في اللقاء الذي يجمعهما على ستاد كارشي.

ولا تعني المباراة شيئا للأهلي الذي ضمن التأهل وصدارة المجموعة منذ الجولة الماضية وسيلعب المباراة من أجل المحافظة على سجله خاليا من الهزائم في الوقت الذي يتطلع خلاله ناساف كارشي للفوز لمرافقة الأهلي للدور الثاني وقطع الطريق أمام الأهلي الإماراتي.

ونظرا لأهمية المباراة فإن الفريق الأوزبكي سيكون مرشحا للفوز سيما وأن الأهلي قد يحتفظ ببعض عناصره الأساسية وإشراك بعض البدلاء.

ويدخل ناساف المباراة وهو في المركز الثاني برصيد 7 نقاط جمعها من 5 مباريات حيث فاز كما خسر في مباراتين وتعادل في واحدة، ويبرز في صفوفه الدوربيك سوبنوف ورك روي وحمزة كريموف واركين بادولاييف وايلهوم شامرادوف وفاروق سايفيف.

وفي المقابل يدخل الأهلي المباراة وهو في صدارة المجموعة برصيد 11 نقطة جمعها من 5 مباريات حيث فاز في 3 وتعادل في اثنتين ولم يخسر أي مباراة ويبرز في صفوفه عبدالله المعيوف وأسامة هوساوي ووليد باخشوين وتيسير الجاسم وحسين المقهوي ومهند عسيري والمصري محمد عبدالشافي والبرازيلي أوزفالدو.