دل بوسكي مستعد لاي 'اجواء معادية' في البرازيل

اسبانيا للمحافظة على اللقب

مدريد - اكد مدرب المنتخب الاسباني فيسنتي دل بوسكي ان ابطال العالم مستعدين لاي "اجواء معادية" في البرازيل عندما يدافعون عن لقبهم في مونديال 2014.

وسبق ان اختبر المنتخب الاسباني اللعب على الاراضي البرازيلية الصيف الماضي عندما شارك في كأس القارات ووصل الى المباراة النهائية قبل ان يتلقى هزيمة قاسية على يد اصحاب الارض (صفر-3).

وقال دل بوسكي في تصريح لصحيفة "ماركا" المحلية: "صحيح اننا واجهنا في كأس القارات صافرات الاستهجان في المباريات لكني اعتقد ان ذلك نابع عن احترام، لأنهم رأوا فينا خصما محتملا للبرازيل"، مشيرا في الوقت ذاته الى ان الشعب البرازيلي كان ودودا مع المنتخب بعيدا عن المباريات.

وفي ظل وجود مهاجم اتلتيكو مدريد دييغو كوستا الذي فضل الدفاع عن الوان اسبانيا عوضا عن وطنه الام البرازيل، فمن المتوقع ان ترتفع حدة العدائية بحق ابطال العالم خلال مبارياتهم على الاراضي البرازيلية.

ورأى دل بوسكي الذي يستعد منتخبه لانطلاق حملته بمواجهة نظيره الهولندي في اعادة لنهائي مونديال جنوب افريقيا 2010، بان مهمة الدفاع عن اللقب العالمي ستكون صعبة، مضيفا "من البديهي ان هذا الامر (الاحتفاظ باللقب) ليس مستحيلا لكن طبيعة الامور تعني عدم الفوز بكأس العالم (للمرة الثانية على التوالي)".

وواصل دل بوسكي "يجب ان نفهم امكانيات المنافسين الذين نواجههم، ان نفهم بان العالم لا يدور حولنا. لكن يجب ان يكون الفوز بها (كأس العالم) هدفنا وحلمنا، يجب ان نؤمن بهذا الامر".

واشار مدرب ريال مدريد السابق الذي قاد اسبانيا الى الفوز باللقب العالمي عام 2010 ثم بكأس اوروبا 2012 بعد ان حل خلفا للراحل لويس اراغونيس الفائز مع "لا فوريا روخا" بالكأس القارية عام 2008، ان بامكان المنتخب الاسباني ان يكون متأقلما باسلوب لعبه، مضيفا "لا نملك تركيبة سحرية، نحن نملك فكرة تنطلق من اللاعبين الذين نعتمد عليهم".

واعتبر دل بوسكي ان فريقه "ليس اسير اسلوب لعب معين. الاستحواذ على الكرة من دون عمق (هجومي) ليس منطقيا. لهذا السبب نحن نعمل بجهد لكي نكون فريقا مندفعا في مسألة استخلاص الكرة، لكي نكون متراصي الصفوف، ولكي نضغط (على المنافس)".

وفي رد على سؤال حول اذا كان فريقه مستعدا لمواجهة منافسين يعتمدون على اقفال منطقتهم في وجهه، قال دل بوسكي: "امل ان تكون الامور كذلك. بالنسبة لنا سيكون من الافضل ان نلتزم الصبر وان نحاول فتح دفاعات الخصم عوضا عن خوض مباريات خارجة عن السيطرة".

ورفض دل بوسكي ان يقال عن منتخبه بانه الاوفر حظا للفوز باللقب، قائلا: "كأس العالم اكبر من هذه الصفات (الاوفر حظا). البرازيل تلعب على ارضها وهي فريق كبير، لكن هذا الامر يعني ايضا بانها تلعب تحت ضغط هائل اكبر من ذلك الذي اختبرته في كأس القارات".