دعم الزوج مهم لنجاح سيدات الأعمال اليمنيات

سيدات الأعمال اليمنيات يعملن دون ضجيج

صنعاء - اشارت دراسة ميدانية حديثة اجريت هنا الى ان اعمار ‏ ‏سيدات الأعمال اليمنيات تتراوح ما بين 20 و40 عاما وان هذه المرحلة العمرية تسمح ‏ ‏لهن بالقيام بانشطة اقتصادية الى جانب ممارسة دورهن الأسري والانجابي.‏
وأوردت الدراسة التي اعدتها مديرة مركز دراسات المرأة بجامعة صنعاء الدكتورة ‏ ‏حسينة القادري عددا من الأسباب التي دفعت بالمرأة اليمنية الى دخول معترك التجارة ‏ ‏في مثل هذه السن المبكرة جاء في طليعتها عدم توفر الوظيفة الحكومية ورفع مستوى ‏ ‏دخل الأسرة اضافة الى توفر الرغبة لدى الكثير ممن خضن هذه التجربة بامتلاك مشروع ‏ ‏خاص.‏
وقالت الدراسة أن الأرقام المسجلة لسيدات الأعمال في الغرف التجارية والصناعية ‏ ‏اليمنية لا تعكس الرقم الحقيقي لسيدات الأعمال اذ ان غالبيتهن لا يرغبن بتسجيل ‏ ‏مشاريعهن في الغرف التجارية والصناعية خوفا من الضرائب واسباب اجتماعية اخرى.‏
واعادت النسبة العظمى من النساء اللواتي شملتهن الدراسة السبب في نجاحهن الى ‏ ‏دور الأسرة والزوج الذي شكل الدافع الرئيسي لهن اضافة الى كونه مصدرا هاما من ‏ ‏مصادر التمويل.‏
واوضحت الدراسة ان معظم سيدات الاعمال اليمنيات يستثمرن في القطاع الخدمي ‏ ‏ويحملن شهادات علمية تتدرج من الشهادة الثانوية والجامعية الى شهادة الدكتوراه ‏ ‏وان بعضهن عضوات في شبكات على المستوى الاقليمي ويحضرن فعاليات على المستوى ‏ ‏الدولي.‏
وخلصت نتائج الدراسة الى ان سيدات الاعمال اليمنيات لم يستطعن تطوير مهاراتهن ‏ ‏لعدم توفر المناخ المناسب في مناهج التدريب الفني والمهني الذي يشجع المرأة على ‏ ‏اكتساب المهارات في مجال الاقتصاد والتسويق والتواصل مشيرة الى ان القليل منهن ‏ ‏تمكن من تطوير اعمالهن بالاعتماد على خبراتهن الذاتية.(كونا