دراما تركية مثيرة.. مفاجأة قناة ابوظبي في رمضان

عن رواية 'حياة مريرة'

أبوظبي - سيكون المسلسل التركي المدبلج "دموع الورد" إحدى المفاجآت التي أعدتها قناة أبوظبي لمشاهديها خلال شهر رمضان المبارك، فهو واحد من المسلسلات التي لاقت نجاحا منقطع النظير عند عرضه في تركيا، لاسيما وأنه مأخوذ عن الرواية الناجحة "حياة مريرة".
ويروي "دموع الورد" قصة حب ناعمة مليئة بالصراعات والأحداث الدرامية المشوقة، فبطلاها (عمار ونرمين) يعملان في مهن بسيطة وتربطهما قصة حب ولكنهما لا يقدران على الزواج نظرا لوضعهما المادي المتواضع.
ومع الوقت يتسرب إلى نرمين شعور بالإحباط وخيبة الامل رغم محاولات عمار التخفيف عنها، وفي هذه الأثناء تتعرف نرمين على شاب ثري يدعى أيمن يعجب بها ويحاول الايقاع بها.
وتحت تأثير الحياة الرغيدة الثرية والضغوط المادية التي تعيش بها، تقع في علاقة معه وتتزوجه، وفي الوقت نفسه يصدم عمار بما حدث ويقرر الانتقام، ومع الوقت تتغير الظروف المادية لعمار ويبدأ في الانتقام من كل من سلبه حبه.
وتحظى الدراما التركية المدبلجة الى العربية بمتابعة واسعة من قبل الجمهور العربي بعد عرض مسلسلين تركيين طويلين على احدى القنوات الفضائية.
وتتناقل الصحف والمواقع الالكترونية بشكل شبه يومي أنباء عن ردود أفعال المشاهدين على "نور" و"سنوات الضياع" اللذين يصيغان الخطوط الدرامية في قالب رومانسي يكاد يكون بعيدا عن المجتمعات العربية.
ويرى مختصون اجتماعيون أن تعلق المشاهدين العرب بهذا النوع من الاعمال التلفزيونية يأتي في سياق التعويض عن غياب "الحس الشاعري" لدى الازواج في العصر الراهن.