خليجي 20: هل يفك اليمن عقدة التعادلات؟

عدن (اليمن)ـ من فواز الحيدري
مجموعة صعبة

يأمل منتخب اليمن لكرة القدم في ان تكون مشاركته الخامسة في دورة كأس الخليج لكرة القدم مختلفة عن سابقاتها عندما يستضيف "خليجي 20" على ارضه وبين جمهوره من 22 الجاري حتى الخامس من الشهر المقبل.

ويشارك منتخب اليمن في دورة الخليج للمرة الخامسة؛ فقد انضم اليها في "خليجي 16" في الكويت عام 2003 حين كانت تقام من مرحلة واحدة وحل في المركز الاخير، ثم خاض دورات "خليجي 17" في قطر عام 2004 و"خليجي 18" في الامارات عام 2007 و"خليجي 19" في عمان عام 2009، وخرج في النسخات الثلاث الاخيرة من الدور الاول اذ كانت توزع المنتخبات على مجموعتين بعد انضمام العراق.

ويلعب اليمن في "خليجي 20" في المجموعة الاولى الى جانب الكويت وقطر والسعودية.

وانهى المنتخب اليمني الأربعاء سلسلة مباريات الودية للبطولة فتغلب على نظيره الليبيري بهدفين دون رد، وكان فاز على منتخب سنغالي 4-1، ثم تعادل مع نظيره الاوغندي 2-2 الاسبوع الماضي.

ويقود المنتخب اليمني المدرب الكرواتي ستريشكو يوريسيتش الذي قال بان فريقه "اصبح جاهزا لخوض مباريات قوية وامام فرق منافسة في كأس الخليج وان كل المباريات تعتبر مهمة لنا في هذا البطولة".

واضاف "انا مرتاح لمستوى الفريق خاصة بعد ادائه في المباريات الودية الأخيرة، فقد وصلنا الى المستوى الذي كنا نريده".

وعن مواجهة السعودية في المباراة الاولى قال "الجميع يعرفون بان المنتخب السعودي قوي لكننا جاهزون للعب معه في الافتتاح التي ستكون مفتوحة في كل الاحتمالات، المهم من هذا كله ان المنتخب اليمن يقدم اداء جيداً حالياً وبامكانه التأهل الى نصف النهائي وما ابعد من ذلك ايضاً".

يستعد منتخب اليمن للبطولة منذ فترة طويلة تمتد الى 15 شهراً بقيادة يوريسيتش، حيث خاض فيها 30 مباراة ما بين رسمية وودية، ففاز في 15 وتعادل في 8 وخسر 7، وسجل 46 هدف وتلقت شباكه 34 هدفا.

من جانبة، قال المهاجم علي النونو "المنتخب حاليا في جهوزية جيدة جداً، فنحن منذ حوالي سنة تحت اشراف المدرب ستريشكو فاقمنا معسكرات وخضنا مباريات دولية ودية كثيرة وفي اعتقادي أن المنتخب ظهر بشكل جيد يختلف تماما عن الصورة السابقة".

واضاف قائد المنتخب اليمني "استفادتنا من المدرب ستريشكو واضحة للجميع سواء من حيث تقدم المنتخب في التصنيف العالمي أو من خلال تحسن ألاداء، فمنتخبنا بات يملك شخصية جديدة، ونحن لدينا ثقة كبيرة بأننا سنكون في المقدمة لكن لكل مباراة ظروف وأولويات وهذه الظروف قد تساعد في أن تكون في المقدمة ونحن متفائلون جدا".

وعن الفوز باللقب قال النونو "الطموح حق مشروع وأنا لا أعد بكأس الخليج لأن الكرة فيها فوز وخسارة ولكن نطمح للفوز".

وتابع "يوجد توازن في مستوى المجموعتين لكن اوقعتنا القرعة الى جانب منتخبات قوية فازت بالبطولة أكثر من مرة ولها خبرة طويلة وهذا يعطينا الحافز لتقديم أداء جيد لأنها منتخبات تملك خبرة كبيرة، فكل المنتخبات لديها حظوظ متساوية للفوز".

وتحسن المنتخب اليمني بشكل ملموس في خطي الوسط والهجوم، لكن تبقى المشكلة التي تقلق الجهاز الفني في الجانب الدفاعي الذي لم يتحسن كثيراً نظرا لاستقبال مرماه الكثير من الاهداف في مبارياتة السابقة.

ويبدو الشارع الرياضي اليمني اكثر تفاؤلا بمنتخبة باحراز لقب "خليجي 20" خاصة انه وصل الي نصف النهائي بطولة غرب اسيا التي استضافتها عمان الشهر الماضي قبل ان يخسر بركلات الترجيح امام نظيره الكويتي المتوج بلقب البطولة.

ويمتلك المنتخب اليمني عناصر جيدة في وسط الملعب امثال اكرم الورافي وهيثم الاصبحي ومنصر باحاج، وفي الهجوم هناك علاء الصاصي واكرم الصلوي وعلي النونو.

وذكرت صحيفة الرياضة الاسبوعية اليمنية ان رئيس الاتحاد اليمني احمد العيسي منح اللاعبين حوافز مادية كبيرة مع 25 وظيفة من اجل تشجيعهم على تقديم مستوى مغاير للصورة التي ظهر بها المنتخب في الدورات السابقة".

ولم يحقق منتخب اليمن اي فوز في مشاركاته الاربع السابقة حتى الان، ففي "خليجي 16" في الكويت بنظام المرحلة الواحدة انتزع التعادل في مباراته الاولى من عمان 1-1، قبل ان يشكل جسرا للمنتخبات الاخرى فخسر امام البحرين 1-5 والكويت صفر-4 وقطر صفر-3 والسعودية صفر-2 والامارات صفر-3.

وفي "خليجي 17" في الدوحة، حقق منتخب اليمن ايضا التعادل في مباراته الاولى مع نظيره البحريني 1-1، ثم خسر امام السعودية صفر-2 والكويت صفر-3.

وفي "خليجي 18" في ابوظبي، كانت نقطته الوحيدة من مباراته الاولى ايضاً بتعادله مع الكويت 1-1، قبل ان يخسر امام الامارات وعمان بنتيجة واحدة 1-2، اما في "خليجي 19" في عمان، فخسر المنتخب اليمني مبارياته الثلاث امام البحرين 1-3 والسعودية صفر-6 وقطر 1-2.