خلية القاعدة في الإمارات بانتظار النطق بالحكم

القضية تكشفت قبل أكثر من سنة

ابوظبي - تصدر محكمة امن الدولة الاتحادية في الامارات العربية المتحدة الاسبوع المقبل حكمها في قضية تسعة من العرب متهمين بتشكيل خلية للقاعدة لدعم وتمويل جبهة النصرة، ذراع التنظيم المتطرف في سوريا.

وافادت وكالة انباء الامارات ان المحكمة ستصدر الحكم في 23 حزيران/يونيو الحالي في قضية تسعة متهمين بدات محاكمتهم في السادس من ايار/مايو.

وتتراوح اعمار المتهمين بين 22 و44 عاما وهم خمسة من تونس فضلا عن فلسطينيين، احدهما يحاكم غيابيا، واردني ولبناني، وفقا للصحف المحلية.

واتهمت النيابة العامة سبعة من التسعة بـ"تكوين خلية في ما بينهم تابعة لتنظيم القاعدة داخل دولة الامارات للترويج لاغراضه واهدافه واستقطاب اعضاء للانضمام اليه والالتحاق بالمنظمة الارهابية 'جبهة النصرة' المقاتلة ضد الحكومة السورية مع علمهم باغراضها".

كما وجهت للاثنين الاخرين تهمة انشاء وادارة موقع الكتروني على الانترنت "نشرت عليه معلومات عن تنظيم القاعدة الارهابي بقصد الترويج لافكاره واستقطاب اعضاء جدد له والحاقهم بالجبهات القتالية لتنفيذ اعمالهم الارهابية خارج الدولة".

واعلنت السلطات الاماراتية في نيسان/ابريل 2013 انها فككت خلية للقاعدة تخطط لشن هجمات في الامارات.