خبراء: بن لادن قادر على ارباك امدادات النفط

القاهرة - من ماهر الشميطلي
منظمة القاعدة ربما تخطط لمزيد من العمليات البحرية

اعرب عدد من الخبراء عن اعتقادهم ان بامكان المجموعات المنضوية تحت لواء اسامة بن لادن ارباك الامدادات النفطية انطلاقا من الشرق الاوسط لكنها ليست قادرة على وقف تدفق النفط.
وقال جون ماركس مدير "كروس بوردر اينفورميشين"، وهي مؤسسة بريطانية تبدي النصح حول المخاطر السياسية والاقتصادية، "اذا قرروا مهاجمة المنشآت النفطية، فبامكانهم استهداف حقول نفطية وانابيب ومصاف وناقلات".
واضاف ان الاعتداء على "ليمبورغ يشكل نموذجا لهجمات تستهدف النقل البحري" في اشارة الى الهجوم بالمتفجرات الذي تعرضت له الناقلة الفرنسية العملاقة قبالة سواحل اليمن الشهر الماضي.
واشار الى ان بن لادن "يجيد ترتيب الهجمات ضد النقل البحري والدليل على ذلك قضية كول" المدمرة الاميركية التي تضررت من جراء الهجوم عليها بزورق مليء بالمتفجرات في 17 تشرين الاول/اكتوبر 2000 في مرفأ عدن مما ادى الى مقتل 17 بحارا اميركيا.
وقال ماركس "لكن للتأثير جديا في الامدادات النفطية، سيتعين عليهم شن سلسلة من الهجمات الكبيرة في وقت محدود او يجب ان يغلقوا ممرا بحريا" مثل الخليج الذي تمر عبره ربع الامدادات النفطية العالمية.
واضاف "الا ان ذلك غير مرجح بسبب الاجراءات الامنية" في اشارة الى انتشار البحرية الاميركية والغربية في بحار المنطقة.
ورأى ماركس ان كون الكثير من اتباع بن لادن من السعودية وهي اكبر مصدر للنفط في العالم، يشكل "مصدر قلق لكنهم لا يشكلون خطرا حقيقيا نظرا للاجراءات الامنية" الصارمة.
ومن جهتها، رأت ربى حصري خبيرة الشرق الاوسط في مجموعة "انيرجي انتليجينس غروب" الاعلامية الاميركية ان المخاطر التي تشكلها شبكة بن لادن "محدودة".
واضافت "هناك العديد من الطرق والمحطات وخطوط الانابيب لشحن النفط وتخضع جميعها لحماية مشددة".
وكان مسؤول اميركي اعلن الاربعاء ان الرسالة الصوتية التي بثتها قناة "الجزيرة" الفضائية القطرية هي على الارجح لابن لادن.
وبدوره، اعلن الرئيس الاميركي جورج بوش الاربعاء ان الولايات المتحدة تأخذ على محمل الجد الرسالة الصوتية لزعيم تنظيم القاعدة، ايا كان الشخص الذي سجلها.
وجاء في الرسالة الصوتية ان الهجوم على الناقلة الفرنسية واهداف اخرى هو "رد المسلمين الحريصين على الذود عن دينهم".
واعتبر ماركس ان الوعود السعودية بزيادة حجم الانتاج النفطي لتعويض نقص محتمل في الانتاج العراقي في حال اندلاع حرب "يجب ان تهدئ المخاوف الناجمة عن التهديدات بشن هجمات ضد المنشآت النفطية في حال الحرب".
وقالت حصري ان "السعودية تتمتع بقدرات انتاج اضافية تزيد عن ثلاثة ملايين برميل يوميا".
وقد اعاد احد امراء الاسرة المالكة في السعودية التأكيد على تعهدات بلاده بتحقيق الاستقرار في اسواق النفط واسعاره في حال اندلاع حرب، وذلك خلال ندوة عقدت في واشنطن الثلاثاء الماضي.