حملة ترويج للسياحة التونسية في المانيا

فندق الرويال في الحمامات مقصد مهم للسياح الالمان

‏‏تونس - اعلنت وزارة التجارة والسياحة والصناعات التقليدية ‏التونسية انها بدأت بحملة ترويجية في السوق السياحي الالماني بعد ان ‏شهد هذا القطاع تراجعا كبيرا اثر هجوم على كنيس يهودي في جزيرة جربة التونسية قبل ‏عامين.‏
وقالت الوزارة انه سيتم استضافة اكثر من 100 رياضي ‏المانى فازوا بميداليات ذهبية في الالعاب الاولمبية او البطولات العالمية في منطقة ‏طبرقة السياحية بالشمال الغربي التونسي خلال الفترة من 25 سبتمبر/ايلول الحالي وحتى ‏الثاني من اكتوبر/تشرين الاول المقبل بالتعاون مع وكيل الاسفار الالمانى "توي".‏
واضافت ان عائلات اولئك الرياضيين الالمان سيرافقونهم في الزيارة السياحية الاعلامية لتونس اضافة الى بعض الوجوه السياسية والمالية والرياضية وصحافيين وفرق ‏اعلامية لثلاث قنوات تلفزية المانية لتغطية هذه التظاهرة الترويجية الهامة.‏
واوضحت ان من ضمن الحملة لتنشيط السوق السياحي الالماني تستضيف منطقة (ياسمين ‏- الحمامات) السياحية التونسية خلال الفترة من 16 الى 19 اكتوبر/تشرين الاول المقبل اعمال ‏المؤتمر السنوي للجامعة الالمانية لوكالات الاسفار التي تعد من اكبر المنظمات ‏السياحية في العالم.‏
وتوقع ان يحضر المؤتمر الذي سبق عقده في تونس قبل 10 سنوات حوالي 800 صاحب ‏وكالة اسفار المانية.‏
وتسعى الدوائر السياحية التونسية الى ان يكون لهاتين التظاهرتين الترويجيتين ‏انعكاسات ايجابية على توافد السياح على تونس بعد شهد السوق التونسي تراجعا ملموسا ‏خلال السنتين الاخيرتين اثر الهجوم على معبد يهودي في جزيرة جربة كان يقصده السياح الالمان.‏
وكان عدد السياح الالمان قد قفز بشكل ملحوظ الى المرتبة الاولى قبل الهجوم.‏