حماس ستحكم على القيادة المنتخبة لفتح من تصرفاتها

الأرث والمستقبل

غزة - اكدت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" انها ستحدد علاقتها مع القيادة الجديدة لفتح من خلال الحكم على سياستها وتصرفاتها العملية، مؤكدة ان فتح امام اختبار حقيقي حول مدى التزامها بالثوابت والمقاومة.
وقال فوزي برهوم المتحدث باسم حماس "سنحكم عليها (قيادة فتح المنتخبة) من خلال سياستها وتصرفاتها وممارساتها العملية".
وبعد ان اكد ان حماس "لا تتدخل في طريقة اختيار حركة فتح لقيادتها"، قال برهوم "نريد فتح حركة قوية ومتينة بعدما دمرت هذه الحركة وقوضت من خلال من تناوبوا عليها".
ودعا قادة حركة فتح المنتخبين الى "الاستفادة من اخطاء الماضي وعدم الانزلاق في المنزلقات الخطيرة السابقة".
واضاف برهوم ان قيادة فتح المنتخبة "امام اختبار حقيقي وجدي بمدى التزامها بالحقوق والثوابت ومدى الحفاظ على الوحدة الوطنية وتقديم كامل استحقاقاتها ومدى التمسك بخيار الصمود والمقاومة".
واظهرت النتائج الاولية غير الرسمية لانتخابات فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ان 15 من اصل 18 عضوا انتخبوا في اللجنة المركزية الجديدة هم من الجدد ومن جيل الشباب للمرة الاولى منذ 20 عاما.