حماس تدفع الرواتب كاملة لمقاتليها رغم الحصار

غزة - من نضال المغربي
هل أتت الأموال من البنوك أم من الأنفاق؟

قالت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" إنها دفعت لأعضاء قوات الامن التابعة لها في قطاع غزة رواتبهم كاملة الاحد رغم الحصار الاسرائيلي والغربي للقطاع.

وصرَّح مسؤول في قوة حماس التنفيذية البالغ قوامها ستة آلاف مقاتل قائلا "نتقاضى رواتبنا كاملة للمرة الاولى. عاشت حماس". ورفض الافصاح عن اسمه.

وأحكمت اسرائيل حصارها الاقتصادي على قطاع غزة بعد سيطرة حماس بالقوة عليه في الرابع عشر من يونيو/حزيران وأغلقت المعابر الرئيسية أمام كل البضائع باستثناء مواد الاغاثة الانسانية.

وفي الوقت ذاته سمحت اسرائيل مجددا بتدفق الاموال على حكومة الطوارئ المدعومة من الغرب والتي شكلها الرئيس محمود عباس في الضفة الغربية المحتلة.

وأدى استئناف اسرائيل تحويل عائدات الضرائب لحكومة الطوارئ في وقت سابق من الشهر الجاري الى تمكين سلام فياض الذي عينه عباس رئيساً للوزراء من دفع الرواتب كاملة لموظفي السلطة الفلسطينية للمرة الاولى منذ 17 شهرا.

واستثنى فياض من هذه الخطوة نحو 19 ألف موظف ينتمون لحماس بمن فيهم أعضاء القوة التنفيذية.

ولم تقل حماس الأحد من أين حصلت على الاموال لدفع رواتب أعضاء قوتها التنفيذية التي لعبت دورا محوريا في الاقتتال بين حماس وفتح والذي أدى الى سيطرة الحركة الاسلامية على قطاع غزة.

وقال مسؤولو حماس انهم يحصلون على أموالهم عبر البنوك. وتسعى اسرائيل الى حرمان حماس من التعامل مع البنوك وقال مسؤول اسرائيلي كبير "نحن نفحص الامر".

وتمكنت حماس من جلب عشرات الملايين من الدولارات الى قطاع غزة العام الماضي عبر معبر رفح الحدودي بين غزة ومصر. والمعبر مغلق منذ التاسع من يونيو.

ويعتقد أن حماس تستخدم شبكة واسعة من الانفاق لجلب الاسلحة والاموال الى القطاع الساحلي.