حكم بالسجن المؤبد على سبعة معارضين بحرينيين


ثورة داخلية بدعم خارجي

دبي - ايدت محكمة السلامة الوطنية الاستئنافية (استثنائية) الاربعاء الحكم بالسجن المؤبد على سبعة معارضين شيعة بارزين ادينوا بمحاولة قلب النظام بالقوة، حسبما افادت وكالة الانباء البحرينية الرسمية.

وايدت المحكمة حكم السجن المؤبد على كل من عبد الوهاب حسين زعيم حركة وفا الشيعية وحسن علي مشيمع "رئيس حركة حق" ومحمد حبيب المقداد وعبدالجليل المقداد وعبد الجليل السنكيس "حق" وسعيد ميرزا احمد النوري وعبدالهادي الخواجة "ناشط حقوقي يحمل الجنسية الدنماركية".

وكانت محكمة البداية حكمت في حزيران/يونيو على متهم ثامن في القضية نفسها بالسجن المؤبد غيابيا، وهو سعيد شهاب الموجود في لندن ويرأس حركة "احرار البحرين"، ليصل اجمالي المحكومين بالسجن المؤبد في هذه القضية الى ثمانية اشخاص.

وايدت المحكمة ايضا احكاما بالسجن بين سنتين و15 سنة بحق سبعة معارضين آخرين، فيما كانت محكمة البداية حكمت في القضية نفسها غيابيا على ستة متهمين آخرين بالسجن 15 عاما.

واكد النائب العام العسكري العقيد يوسف راشد فليفل لجميع المحكوم عليهم في الاستئناف "الحق في الطعن في الحكم امام محكمة التمييز المدنية".

وذكر النائب العام ان عشر تهم وجهت الى المتهمين اهمها "تأسيس وادارة جماعة إرهابية لقلب وتغيير دستور الدولة ونظامها الملكي والانضمام إليها" و"السعي والتخابر مع منظمة ارهابية في الخارج تعمل لصالح دولة اجنبية وذلك لارتكاب اعمال عدائية ضد مملكة البحرين".

كما اتهمت "بمحاولة قلب وتغيير دستور الدولة ونظامها الملكي بالقوة" و"التحريض على بغض طائفة من الناس والإزدراء بهم" و"التحريض على عدم الانقياد للقوانين".