حفل وداعي للجيش السوري في لبنان

سوريا اتمت انسحابها في الوقت المتفق عليه

رياق (لبنان) - اكد مدير التوجيه في الجيش اللبناني العميد الركن الياس فرحات ان اي جندي او عنصر امني سوري لن يبقى في لبنان بعد انتهاء حفل الوداع الرسمي للقوات السورية الذي يقام في البقاع الثلاثاء.
وقال "فور انتهاء الحفل تغادر القوات السورية ولا يبقى اي عسكري او امني".
واضاف "بذلك نكون قد نفذنا القرار الذي اتخذه المجلس الأعلى اللبناني-السوري في 7 آذار/مارس" بسحب كامل القوات السورية من لبنان.
ويقتصر حضور الاحتفال الوداعي للقوات السورية على القيادتين العسكريتين اللبناني والسوري ويقام في قاعدة مطار رياق العسكري (شرق) التي رفرف عليها الاثنين العلم اللبناني .
وعشية مغادر القوات السورية نهائيا منح الرئيس اللبناني اميل لحود اوسمة لابرز القيادات العسكرية السورية داخل سوريا ولتلك التي عملت في لبنان وذلك "تقديرا للدور الذي لعبته في تحقيق الامن والاستقرار وفي المساعدة على اعادة توحيد لبنان ومنع تقسيمه وفي المساعدة على بناء المؤسسات الامنية".
فقد منح وسام الارز الوطني من رتبة الوشاح الاكبر لكل من نائب القائد العام للجيش وزير الدفاع العماد حسن توركماني ورئيس هيئة الاركان العامة للجيش العماد علي حبيب. وابرز الذين نالوا وسام الارز الوطني من رتبة ضابط: رئيس شعبة المخابرات العسكرية اللواء اصف شوكت وقائد القوات السورية في لبنان اللواء فائز الحفار ورئيس جهاز الامن والاستطلاع في لبنان العميد رستم غزالة.
وياتي انسحاب القوات السورية النهائي تنفيذا لقرار مجلس الامن الدولي 1559 فيما من المقرر ان يتحقق وفد من خبراء الامم المتحدة من هذا الانسحاب عبر زيارة دمشق اليوم الثلاثاء ولاحقا بيروت.