حرس الحدود السعودي يقتل يمنيين حاولا التسلل للبلاد

يمنيون كثيرون يغامرون بعبور الحدود من أجل الاستفادة من فارق السعر لبيع بضائعهم

صنعاء - علم من مصادر محلية وامنية يمنية الثلاثاء ان اثنين من اليمنيين قتلا برصاص حرس الحدود السعودي خلال محاولتهما التسلل الى المملكة.
وقالت مصادر في محافظة حجة شمال صنعاء ان المواطن اليمني هادي سالم مستباني (30 عاما) لقي مصرعه برصاص قوات سلاح الحدود السعودي بعد اصابته بعدة اعيرة نارية عندما كان يحاول اجتياز الحدود السعودية.
كما قتل عبد الله محمد زعيط قطبي في منطقة الخدور شمال مدينة حرض الحدودية برصاص قوات حرس الحدود السعودي.
وقالت المصادر ذاتها ان قطبي كان يحاول اجتياز الحدود على حمار محمل بالدقيق.
ويقوم الكثير من اليمنيين بتهريب مواد الى السعودية للاستفادة من فارق السعر.
ولقي يمني ثالث هو سلمان المسلماني مصرعه عندما جرفته سيول في وادى الملح بمنطقة المصفق شمال حرض امام ابنائه الخمسة عندما كانوا يقومون بنقل اكياس من الدقيق استعدادا لتهريبها الى السعودية.
وقال شهود عيان ان الابناء حاولوا بلا جدوى انقاذ والدهم.
ونشر اليمن بداية تموز/يوليو ثلاثة آلاف جندي لتعزيز الامن والسيطرة على عمليات التسلل والتهريب عبر الحدود مع السعودية.
وعززت السعودية واليمن تعاونهما الامني منذ سنتين.
وسلمت الرياض صنعاء في ايار/مايو اربعة يمنيين يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة على حين سلمت صنعاء الرياض ما لا يقل عن 21 مشتبها بهم هربوا من السعودية قبل هجمات 11 ايلول/سبتمبر 2001.