حرب العراق تستنزف أميركا: غيتس يطلب 190 ملياراً للحرب عام 2008

طلبات لا تنتهي لحرب تأكل الأخضر واليابس

واشنطن - طلب وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس من الكونغرس الاربعاء اقرار مبلغ اضافي يقرب من 190 مليار دولار لتمويل الحربين في العراق وافغانستان عام 2008، وهي اكبر موازنة منذ ستة اعوام لخوض "الحرب على الارهاب".

وقال غيتس في افادة معدة سلفا امام احدى لجان مجلس الشيوخ ان ادارة الرئيس جورج بوش تطلب المبلغ لتمويل مزيد من التدريب للقوات الاميركية وتزويدها بمزيد من المعدات بما في ذلك عربات مدرعة توفر حماية اضافية للجنود من تفجيرات القنابل. وطلب غيتس المبلغ للسنة المالية 2008 التي تبدأ في أول اكتوبر\تشرين الاول.

وقال غيتس ان ثمة حاجة لمزيد من المال كذلك لتدريب قوات الامن العراقية وتجهيزها بالمعدات فضلا عن تحسين المنشات الاميركية في المنطقة و"تعزيز قاعدتنا في العراق".

وسيتحدث غيتس الاربعاء امام لجنة المال في مجلس الشيوخ مدافعا عن موازنة 2008 التي تتجاوز التقديرات الاولية للادارة الاميركية والتي قدمت في شباط/فبراير بـ 42.3 مليار دولار.
وقال المتحدث باسم البنتاغون جوف موريل ان "هذه المليارات الـ 42.3 تجعلنا ادنى بقليل من عتبة الـ 190 مليار دولار لموازنة 2008 المخصصة للحرب على الارهاب.