حديقة عامة في طهران على أنقاض إيفين الرهيب

سجن المعتقلين السياسيين

طهران - اعلن رئيس بلدية طهران محمد باقر قاليباف الاثنين ان سجن ايفين سيئ السمعة والشهير باحتجاز العديد من سجناء الراي قبل وبعد الثورة الاسلامية في 1979، سيتم تحويله الى حديقة عامة.

وقال قاليباف في تصريح نشره موقع "طهران سما" الاخباري انه قبل شهرين "اقترحنا على قائد السلطة القضائية تحويل سجن ايفين الى حديقة عامة وقال انه مستعد للتفاوض بهذا الشأن. يمكننا التوصل الى اتفاق لكي تتحمل البلدية جزءا من الكلفة".

وفتح السجن ابوابه قبل 44 عاما ويحتجز فيه اليوم العديد من السجناء السياسيين وسجناء الحق العام.

وساق قاليباف مثلا سجن قصر الشهير في قلب طهران الذي "اصبح متحفا وحديقة عامة" بعد نقل السجناء خارج العاصمة.

وسجن العديد من النشطاء الذين اعتقلوا خلال تظاهرات الاحتجاج على اعادة انتخاب الرئيس السابق محمود احمدي نجاد في 2009 في مجمع ايفين الممتد على 43 هكتارا على سفح الجبال شمال طهران.

وتقول تقارير ان السجن الرهيب شهد عمليات تعذيب واساءة معاملة للمئات من السجناء السياسيين. وقالت مصادر ان بعض المعتقلين ماتوا في السجن او خرجوا في صحة متردية