حتى أمير قطر قلق مما يجري في المنطقة

فلسطيني يحرق صورة لأمير قطر احتجاجا على نشر ملفات المفاوضات مع اسرائيل

كيتو - صرح وزير الخارجية الاكوادوري ريكاردو باتينو الثلاثاء ان امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ارجأ زيارة دولة كان يفترض ان يقوم بها منتصف شباط/فبراير الى الاكوادور بسبب الازمة في الشرق الاوسط.

وقال باتينو في تصريحات نقلتها وكالة انباء الانديس الحكومية ان بيانا رسميا من قطر "ابلغنا بانه تقرر ارجاء زيارة الامير بسبب المشاكل السياسية في المنطقة".

ويأتي ارجاء زيارة امير قطر بينما تشهد مصر تظاهرات تطالب برحيل الرئيس حسني مبارك.

ولم يصدر اي تعليق رسمي من قطر حول الأمر وإن كان على علاقة مباشرة في التطورات في مصر.

وتتهم قطر من قبل العديد من الدول العربية بالتسبب في فتن داخلية من خلال سياسة اعلامية تحريضية تمارسها عبر قناة الجزيرة.

وانتقد زعماء عرب القناة واشتكوا مرارا الى الشيخ حمد الذي قال في مقابلة صحفية قبل أشهر أنه لن يهتم بما يقال حول القناة وبلاده.

ويعتبر مراقبون ان قطر تمارس دورا مركبا في العلاقات الاقليمية تفتح من خلاله الباب للتواجد الأميركي في المنطقة وتمارس دور العراب السياسي لقضايا عربية حساسة بالتعاون مع إيران ومن خلال حركات اسلامية مثل الاخوان المسلمين، كما يرون أن قطر كانت النافذة الدبلوماسية والاعلامية للدخول الاسرائيلي الى المنطقة العربية.

وكان الرئيس رافايل كوريا صرح عند اعلانه عن زيارة الشيخ حمد ان قطر مهتمة بالاستثمار في الاكوادور وخصوصا في مصفاة تنوي فنزويلا والاكوادور بناءها في هذا البلد الواقع على المحيط الهادئ.