جنرال أمريكي: أفراد الشرطة العراقية يعملون للمقاومة

شرطة خيبت آمال الأميركيين

بغداد - اتهم الميجور جنرال مارتن ديمبسى أحد القادة البارزين في قوات الاحتلال الامريكية بالعراق بعض قوات الشرطة العراقية بمساعدة جماعات المقاومة في الهجمات التي شنتها مؤخرا على قوات الاحتلال.
وأضاف أن "نحو 50 في المئة من قوات الامن العراقية التي جرى تشكيلها على مدى العام الماضي ما زالت حازمة إلا أن 40 في المئة منهم تركوا وظائفهم بسبب تعرضهم للتخويف والترهيب فيما يعمل نحو 10 في المئة ضد قوات الاحتلال".
واعتبر تلفزيون "بى بى سى" البريطاني الجمعة هذه التصريحات صدمة قوية للآمال بأن تكون قوات الامن العراقية الجديدة مستعدة لتولى زمام الامور عقب تسليم السلطة فى نهاية حزيران/يونيو المقبل.
وأضاف ديمبسى أنه من الصعب إقناع المجندين الجدد في قوات الشرطة بالخطر الذي يأتي من داخل بلادهم حيث إنه من الصعب في الوقت الراهن إقناعهم بأن عناصر المقاومة العراقية تستهدف العراقيين معربا عن اعتقاده بأن الزمن كفيل بإقناعهم بذلك.