جبهة التوافق العراقية تعلن إنهاء مقاطعتها للبرلمان

بغداد - من صباح جرجيس
عاد المشهداني فعادت الجبهة

اعلنت جبهة التوافق العراقية (44 مقعدا)، كبرى كتل العرب السنة في البرلمان، ان الجبهة انهت مقاطعتها لجلسات مجلس النواب وترأس رئيس مجلس النواب محمود المشهداني العضو في الجبهة جلسة مجلس النواب الخميس.
وقال الناطق باسم الجبهة سليم عبد الله ان "الجبهة قررت انهاء تعليقها المشاركة في جلسات مجلس النواب وحضور جلسة المجلس الخميس استجابة لمناشدة الكتل البرلمانية ورئيس الجمهورية (جلال طالباني)".
وشدد سليم عبد الله "نؤمن باننا يجب ان نكون جزءا من العملية السياسية الصحيحة ونمد ايدينا لحل المشكلات" العراقية.
ولم يوضح ما اذا كان الوزراء السنة سينهون ايضا مقاطعتهم لحكومة رئيس الوزراء نوري المالكي.
وقاطعت جبهة التوافق جلسات مجلس النواب الشهر الماضي احتجاجا على ابعاد رئيس مجلس النواب محمود المشهداني (سني) من منصبه اثر مشاجرة بين حراسه والنائب الشيعي فرياد محمد من "قائمة الائتلاف العراقي الموحد".
واكدت مصادر برلمانية ان "المشهداني تراس جلسة اليوم بعد غياب استمر اكثر من شهر".
من جهته، اكد عبد الله ان "ترؤس المشهداني للجلسة حصل بالتشاور مع الكتل السياسية ووفق تعهدات والتزامات متبادلة".
وقال عدنان الدليمي رئيس جبهة التوافق خلال الجلسة "ارجو من الاخ المشهداني ان يعمل بحكمة من اجل ادارة هذا المجلس".
وكان مجلس النواب العراقي قرر في 11 من حزيران/يونيو الماضي تنحية رئيسه محمود المشهداني بسبب "سوء ادارته" وغداة مشادة بين حراسه الشخصيين ونائب عن الائتلاف الشيعي تخللها "ضرب وركل"، وفقا لمصدر برلماني.
وقال آنذاك النائب الاول لرئيس البرلمان الشيخ خالد العطية "اثر تراكمات كثيرة وملاحظات متعددة من النواب على ادائه وسوء ادارته للجلسات واخيرا تعرض حراسه لاحد النواب، قرر المجلس تنحية المشهداني".
وكانت الجبهة قررت في 19 حزيران/يونيو ايضا مقاطعة الحكومة اثر صدور مذكرة توقيف بحق وزير الثقافة اسعد الهاشمي، احد الوزراء الستة الذين يمثلون الجبهة في الحكومة.
وقد اصدرت السلطات القضائية مذكرة بتوقيف الهاشمي اثر اعترافات ادلى بها معتقلون حول تورط الوزير في قتل نجلي النائب مثال الالوسي في شباط/فبراير 2005.
ودعا المالكي "جبهة التوافق" الى الغاء قرارها و"الاحتكام الى القانون".
وياتي انهاء المقاطعة بعد يومين من قرار الكتلة الصدرية الشيعية، التي يتزعمها رجل الدين الشاب مقتدى الصدر، انهاء مقاطعتها للبرلمان.
واكد الناطق باسم الكتلة الصدرية في البرلمان نصار الربيعي الثلاثاء ان "الكتلة الصدرية انهت تعليق عضويتها في مجلس النواب" الذي اعلنته احتجاجا على تفجيرات سامراء في حزيران/يونيو الماضي.
ومن ابرز التشريعات المعلقة في البرلمان مسودة قانون النفط المثيرة للجدل وقانون اجتثاث البعث.