جابر المبارك يبدأ بتشكيل حكومته الخامسة

جاهزون لتنفيذ المهمة...

الكويت - كلف امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح الاثنين رئيس الحكومة المستقيلة الشيخ جابر مبارك الصباح تشكيل الحكومة الجديدة، بحسب ما نقلت وكالة الانباء الكويتية.

وكان الشيخ جابر قدم استقالة حكومته الاحد غداة الانتخابات التشريعية كما ينص الدستور.

ويبلغ الشيخ جابر السبعين من العمر وهو يتسلم منصب رئيس الوزراء منذ 2011. وخلف الشيخ ناصر محمد الاحمد الصباح الذي استقال اثر خلافات مع المعارضة واتهامات له بالفساد.

وستكون الحكومة الجديدة الخامسة التي يشكلها الشيخ جابر والثانية عشرة منذ منتصف 2006 في الكويت.

واعاد امير البلاد تكليف الشيخ جابر تشكيل الحكومة الجديدة اثر مشاورات معتادة مع رؤساء الحكومات ومجالس الامة السابقين، باستثناء المعارض احمد السعدون الذي ترأس مجلس الامة ثلاث مرات.

وكان السعدون مع مجموعات اخرى معارضة قاطعوا الانتخابات التشريعية احتجاجا على تعديل في القانون الانتخابي اعتبروا انه يسهل انتخاب المرشحين المقربين من السلطة.

يذكر أن نتائج الانتخابات التشريعة أظهرت خسارة التيار الشيعي لأغلب مقاعده في البرلمان، حيث حصل على ثمانية مقاعد فقط مقابل 17 مقعدا في الانتخابات السابقة، بينما عزز التيار السلفي من حجم تمثيله ، ليبلغ سبعة نواب مقابل خمسة نواب في السابق وحصل التيار الليبرالي على ثلاثة مقاعد فقط.

وغاب تيار الاخوان المسلمين المتمثل في الحركه الدستورية الاسلامية "حدس" عن التشكيل تماما بسبب مقاطعته الانتخابات لاعتراضه على النظام الجديد المعروف بنظام"الصوت الواحد" .

وانخفضت نسبة تمثيل المرأة في المجلس الي مقعدين فقط ، مقابل ثلاثة مقاعد في المجلس السابق.

ويضم مجلس الأمة الكويتي في تشكيلته الجديدة 17 وجها جديدا بينهم عدد لا بأس به من الشباب، بالاضافه الي 15 نائبا من أعضاء المجلس السابق، و18 عضوا من الوجوه البرلمانية القديمة.