تونس تشتبه بضلوع القاعدة في اشتباك دامي مع الجيش

مسعفون ينقلون جرحى في الجانب التونسي من الحدود مع ليبيا

تونس – قالت وزارة الداخلية التونسية إن وحدات خاصة من الجيش والحرس تمكنت صباح الأربعاء بمساعدة بعض المواطنين من الكشف عن 3 أشخاص إرهابيين مسلحين فى منطقة الروحية من ولاية سليانة الواقعة شمال الغربي البلاد.

وذكرت الوزارة في بيان ان الإرهابيين تحصنوا بمكان باحواز مدينة الروحية واطلقوا النار على وحدات الجيش والحرس مما أسفر عن إصابة 3 عسكريين بالرصاص أثناء الاشتباك توفى احدهم وهو ضابط عسكري سام متأثرا بإصابته كما قتل اثنين من الإرهابيين بالرصاص فيما فر الثالث.

وأضاف البيان أن السلطات التونسية تمكنت من الكشف عن هذه العناصر الإرهابية دون أن تشير إلى التنظيم الذي تنتمي إليه هذه العناصر غير أن مصادر متطابقة تشير إلى انتمائها لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

ويبدو أن تنظيم القاعدة يحاول استغلال حالة الانفلات الأمني المستمر منذ الثورة وخاصة على الحدود للتسلل إلى البلاد.

ودعت وزارتا الداخلية والدفاع الوطني المواطنين وخاصة أصحاب سيارات الأجرة و كل مستعملي الطريق الى ضرورة توخي اليقظة والإبلاغ الفوري عن كل الحالات المشتبه بها او الأشخاص الغرباء المشكوك في أمرهم حفاظا على سلامة التراب التونسي.

وكان مصدر أمني اشتبه في أن المسلحين الذين فتحوا النار على أفراد من الجيش والشرطة في شمال تونس الاربعاء أعضاء بتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي.

وأضاف المصدر أن المجموعة المسلحة كانت تضم تسعة أفراد وأنهم قتلوا أربعة من رجال الجيش والشرطة عند نقطة تفتيش. وقتل ثلاثة من المهاجمين.

فيما أعلن مصدر أمني آخر مقتل عقيد وجندي في الجيش التونسي اضافة الى ليبيين اثنين الاربعاء في تبادل لاطلاق النار في بلدة الروحية من ولاية سليانة (شمال غرب).

وأضاف المصدر "ان رجلين قدما من سبيبة (قرب مدينة القصرين-وسط غربي) واتجها الى الروحية حيث ساعدهما حارس على حمل امتعتهما غير انه فوجىء بثقل الامتعة فابلغ الشرطة والامن".

وحال وصول قوات الامن الى المكان "بدا الليبيان اطلاق النار وحصل تبادل لاطلاق النار بين الجيش والرجلين".

واضاف المصدر "ان الجندي وليد الحاجي والعقيد طاهر العياري قتلا في تبادل اطلاق النار" اضافة "الى الليبيين الاثنين اللذان يحملان جوازي سفر ليبيين".

واكد الرواية احد السكان مضيفا ان مدنيين اثنين اصيبا بجروح اصابة احدهما خطرة وتم ايداعه بمستشفى بالعاصمة التونسية.

واضاف الشاهد ان مروحيات للجيش التونسي تحلق الاربعاء فوق المنطقة.