تونس تحيي أربعينية الشاذلي القليبي

رئيس الحكومة التونسية إلياس الفخفاخ أشرف على فعاليات إحياء أربعينية الشاذلي القليبي بمدينة الثقافة بالعاصمة التونسية.


افتتاح معرض للصور الفوتوغرافية التي تُوثق مسيرة الفقيد


تدشين منحوتة للفنان التشكيلي العالمي نجا المهداوي أهداها لروح الفقيد

تونس ـ أشرف رئيس الحكومة التونسية إلياس الفخفاخ وبحضور وزيرة الشؤون الثقافية شيراز العتيري الخميس 9 يوليو/تموز الجاري على فعاليات إحياء أربعينية الشاذلي القليبي بمدينة الثقافة، بمشاركة عدد من الوزراء ومجلس نواب الشعب وممثلين عن السلك الدبلوماسي المعتمدين بتونس والعائلة الثقافية والإعلامية الموسعة من فنانين ومبدعين ومفكرين.
وتم خلال مراسم الأربعينية إطلاق اسم الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية على مدينة الثقافة كما تم افتتاح معرض للصور الفوتوغرافية التي تُوثق مسيرة الفقيد فضلا عن تدشين منحوتة للفنان التشكيلي العالمي نجا المهداوي أهداها لروح الفقيد.
وتم في المناسبة ذاتها بثّ سلسلة من الشهادات لشخصيات سياسية وثقافية وإعلامية تروي قامة الفقيد الشاذلي القليبي وقيمته، رجل الفكر والسياسة والاعلام.
وكان الراحل مؤسس وزارة الثقافة وتولى شؤونها وشؤون وزارة الإعلام بين العامين 1961- 1979 تخللها توليه منصب مدير ديوان رئيس الجمهورية. شارك في تحرير معظم الصحف والمجلات الوطنية، ونشر العديد من المقالات السياسية والبحوث وألقى الكثير من المحاضرات الأدبية.
من مؤلفاته "العرب أمام قضية فلسطين" و"من قضايا الدين والعصر".

وكان له آراء صريحة ومتحررة في كل المشكلات التي تجابه المجتمع العربي، كالعلاقة بين العروبة والإسلام، وحول قضية المرأة العربية، والنفط، والنظام الاقتصادي العالمي الجديد، والحوار العربي الأوروبي الأفريقي. حمل وسامي الجمهورية والاستقلال وعددا كبيرا من الأوسمة العربية والأجنبية.
وشغل الشاذلي القليبي (1925 – 2020) منصب أمين عام جامعة الدول العربية العام بين 1979 و1990، وكانت العشرية التي أشرف فيها على الجامعة حافلة بالأحداث العربية والقضايا الإقليمية، كما كان عضواً بمجمع اللغة العربية في القاهرة منذ فبراير/شباط 1970.