تونس تتحدَّى الجريمة بكاميرات مراقبة في المترو

عنف وسرقة في وسائل النقل العام التونسية

تونس - بدأ الاثنين تشغيل عربات مترو مجهزة بكاميرات مراقبة الخدمة للمرة الاولى في العاصمة تونس في مسعى لتعزيز الاجراءات الامنية والحد من ظاهرة العنف والسرقة التي تفشَّت في وسائل النقل العام.

وانطلقت أولى رحلات هذه العربات الاثنين بين محطة تونس البحرية وبن عروس في الضاحية الجنوبية للعاصمة.

وبلغ عدد العربات الجديدة 12 عربة من بين 30 عربة اشترتها شركة نقل تونس بمئة مليون دولار وفقاً لمصادر رسمية.

وتتوفر العربات على نظام تكييف عصري ونظام مراقبة بالفيديو واجهزة سمعية تمكن السائق من التحاور مع المسافرين.

وقال مسؤول من الادارة العامة لشركة النقل في وقت سابق "ان هذا الاجراء يهدف الى اشاعة الشعور بالامان لدى مستخدمي وسائل النقل بالشركة والتصدي لبعض الظواهر كالسرقة والعنف".

وستزيد العربات الجديدة من الطاقة الاستيعابية بنسبة 5 بالمئة اي قرابة 25 ألف مسافر يوميا.

وتوفر خدمات المترو مئات الرحلات باتجاه الضواحي العاصمة يوميا وتنقل ما لايقل عن 100 مليون راكب سنوياً.