تطبيق 'فاتيكان أوديو' بخمس لغات


تطبيق يتيح الاستماع مباشرة إلى خطابات البابا فرنسيس مترجمة من الإيطالية إلى الاسبانية والإنكليزية والفرنسية والألمانية والبرتغالية.


توفّير الترجمة إلى الإيطالية في حال تكلّم البابا بلغته الأم الاسبانية


إطلاق التطبيق بمناسبة مراسم من شأنها أن تجمع أكثر من 60 ألف شخص

روما – أعلن الموقع الإخباري للفاتيكان عن استحداث تطبيق يتيح الاستماع مباشرة إلى خطابات البابا فرنسيس مترجمة إلى خمس لغات.
وستنقل الخطابات التي غالبا ما يلقيها الحبر الأعظم بالإيطالية إلى الاسبانية والإنكليزية والفرنسية والألمانية والبرتغالية.
وفي حال تكلّم البابا بلغته الأم وهي الاسبانية، فستوفّر ترجمة إلى الإيطالية.
وأطلق هذا التطبيق الذي يحمل اسم "فاتيكان أوديو" لمناسبة مراسم من شأنها أن تجمع الثلاثاء أكثر من 60 ألف شخص يتولون خدمة القداس، أغلبيتهم من المراهقين، يحجّون الفاتيكان آتين من أكثر من 10 بلدان.
والهدف منه هو مساعدة المؤمنين الذين يحضرون إلى ساحة القديس بطرس للإصغاء إلى خطب الحبر الأعظم، على فهم ما يقوله. 
وقد أصبح البابا فرنسيس المولود في العاصمة الأرجنتينية في ديسمبر/كانون الاول 1936 في أوساط متواضعة واسمه الأصلي خورخي ماريو برغوليو، أول رئيس اميركي لاتيني للكنيسة الكاثوليكية التي يتبعها 1,2 مليار شخص.

وفي سابقة من نوعها يشارك البابا فرنسيس، في فيلم وثائقي يقول منتجوه إنه "فيلم تاريخي غير روائي".
ويبدأ عرض الفيلم الذي يخرجه الألماني فيم فندرز في الولايات المتحدة في مايو/أيار المقبل، وهو عمل يغوص في عالم البابا وفي مسائل حياتية عامة، على ما أعلن القائمون على الفيلم الذي يشارك الفاتيكان في انتاجه.
وقال صناع الفيلم إنه يصور البابا فرنسيس وهو يرد على أسئلة من سائر أنحاء العالم، ويناقش قضايا البيئة والهجرة والاستهلاك والعدالة الاجتماعية.
وهذه هي المرة الثانية التي تتعاون فيها الفاتيكان مع مخرجين ومنتجين خارجيين، وأول مرة يتم التعامل فيها سينمائيا مباشرة مع البابا.
ويصدر فيلم "البابا فرنسيس - رجل يلتزم بوعده" الذي كتبه وأخرجه فيم فندرز الحائز على ثلاثة ترشيحات لجوائز الأوسكار: "باريس، تكساس" و"بوينا فيستا سوشل كلوب" و"وينغز اوف ديزاير"، إلى الصالات الأميركية في 18 مايو/أيار ى2019 بحسب بيان صادر عن "فوكوس فيتشرز".