تصميمات العمانية نوال الهوتي تذهل الباريسيين

براعة المزج

باريس - قدمت مصممة الازياء العمانية نوال الهوتي عرضا مبهرا للازياء الخميس 25 اكتوبر/تشرين الاول خلال أمسية ثقافية بمقر منظمة الامم المتحدة للعلوم والتربية والثقافة (يونسكو) في باريس .
ورغم ان نوال الهوتي لم تتلق أي تدريب على تصميم الازياء الا انها تعشق الازياء وصنع الملابس. وكانت بدايات نوال المتواضعة عندما كانت تصمم ملابسها الخاصة ثم ملابس اسرتها.
وقالت نوال "طبعا بدأت بملابسي... الازياء اللي أنا ألبسها حتى الثياب اليومية.. أزياء العائلة. أحب انه أنا أعمل لاي حد يعرض علي انه أنا أعمل له فكرة أو يسألني عن فكرة معينة أعملها وأنفذ له اياها وأشرف على تنفيذها. كنت أفرح لما أرى الزي اللي أنا صممته في النهاية هو ظاهر أمامي. هذا اللي خلاني كمان (جعلني أيضا) أتجه الاتجاه هذا واتعمق فيه بزيادة."
ورغم ان خطوط الازياء العمانية التقليدية هي العمود الفقري لتصميمات نوال الهوتي ذكرت المصممة انها دائما ما تضيف لمسة من الحداثة الى مبتكراتها.
وقالت "اخذ التراث العماني.. ومثلما قلت عندنا موروثات كثيرة.. أصممها وأجدد فيها وأحافظ على أصلها. أضيف فيها أي حاجة أوروبية ممكن أدخلها في التصميم بس تكون ما تمس أصل الزي بحيث أني ما أحرفه."
وقدمت في العرض مساء الخميس أقمشة مطرزة باليد وأثواب من الحرير.
ونال نجاح نوال الهوتي ببراعة في المزج في تصميماتها بين التقليدي والحديث وبين الشرق والغرب اعجاب الكثيرين.
وقالت جومانة حسين ابنة السفير العماني لدى اليونسكو "نوال ما شاء الله عليها. تمشي على كل الموجات. شاطرة وتصمم. ما في أحلى منه. دامجة العماني وكل ال... يعني ما باعرف. ما في حتى كلمات ممكن. من طريقتها ما شاء الله عليها. ما في أحسن منها."
وترأس نوال الهوتي قسم الازياء بوزارة العمل العمانية الذي يعمل على تطوير المهارات المحلية في تصميم الازياء والتطريز وصنع الملابس.