تصفيات مونديال البرازيل: ساحل العاج على عتبة النهائيات

يعزز تقدمه

ياموسوكرو - وضع منتخب ساحل العاج لكرة القدم قدما في البرازيل بفوزه الكبير على ضيفه السنغالي 3-1 السبت على ملعب "فيليكس هوفيت بوانييه" في أبيدجان في ذهاب الدور الحاسم من التصفيات الافريقية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2014.

وسجل ديدييه دروغبا (5 من ركلة جزاء) ولودوفيك سانيه (13 خطأ في مرمى منتخب بلاده) وسالومون كالو (49) اهداف ساحل العاج، وبابيس ديمبا سيسيه (90+6) هدف السنغال.

ويلتقي المنتخبان ايابا في 16 تشرين الثاني/نوفمبر في مدينة مراكش المغربية.

وحسم المنتخب العاجي الساعي الى المونديال الثالث على التوالي في تاريخه، نتيجة المباراة في شوطها الاول بهدفين مبكرين عززهما بهدف ثالث مطلع الشوط الثاني وكان بامكانه هز الشباك في اكثر من مناسبة بالنظر الى الاخطاء التي ارتكبها دفاع الضيوف واندفاعهم في الشوط الثاني بحثا عن تقليص الفارق، والذي تمكنوا منه في الدقيقة الاخيرة من الوقت بدل الضائع عبر مهاجم نيوكاسل الانكليزي سيسيه.

وهي المرة الثانية على التوالي التي يلتقي فيها المنتخبان في دور حاسم بعد الاولى العام الماضي ضمن الدور الحاسم المؤهل الى نهائيات كأس امم افريقيا التي اقيمت في جنوب افريقيا، حيث فازت ساحل العاج 4-2 ذهابا في ابيدجان، و3-صفر ايابا في دكار بقرار من الاتحاد الافريقي حيث توقفت المباراة قبل ربع ساعة من النهاية بسبب اعمال الشغب التي اندلعت في المدرجات بعد تسجيل ساحل العاج هدفها الثاني من ركلة جزاء عبر نجمها دروغبا في الدقيقة 73.

وكانت تلك الاحداث سبب قرار الاتحاد الافريقي حرمان السنغال من خوض مبارياتها البيتية في تصفيات المونديال على ارضها حيث اضطرت الى خوضها في مالي والمغرب.

وخاضت ساحل العاج المباراة بقيادة مدربها الفرنسي صبري لموشي وبكامل نجومها، فيما كان مهاجم تشلسي الانكليزي ديمبا با ابرز الغائبين عن تشكيلة رجال المدرب الفرنسي الاخر الان جيريس بقرار من الاخير كون مهاجم النادي اللندني لا يلعب بانتظام مع فريق المدرب البرتغالي غوزيه مورينيو.

وضغط المنتخب العاجي منذ البداية وحصل على ركلة جزاء اثر عرقلة مهاجم روما الايطالي غيرفينيو داخل المنطقة فانبرى لها القائد مهاجم غلطة سراي التركي دروغبا بنجاح (5).

وعززت ساحل العاج تقدمها عندما تلقى غيرفينيو كرة في الجهة اليسرى وحاول تمريرها الى دروغبا داخل المنطقة بيد انها ارتطمت بقدم قطب الدفاع سانيه وخدعت الحارس بونا كوندول وعانقت شباكه (13).

وأهدر غيرفينيو فرصة ذهبية لاضافة الهدف الثالث عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من كالو من منتصف الملعب فانطلق بسرعة وتوغل داخل المنطقة وراوغ الحارس كوندول وحاول متابعتها داخل المرمى بيد ان المدافع لامين غاساما ابعدها في توقيت مناسب.

وتوغل غيرفينيو داخل المنطقة ومرر كرة على طبق من ذهب الى لاعب وسط مانشستر سيتي الانكليزي يحيى توريه الذي سددها برعونة فوق المرمى (33).

وتابع المنتخب العاجي افضليته في الشوط الثاني واضاف هدفا ثالثا حمل توقيع مهاجم ليل الفرنسي كالو (49).

ونزل المنتخب السنغالي بكل ثقله بحثا عن هدف ينعش اماله ايابا، لكنه كاد يدفع الثمن غاليا في اكثر من مناسبة ابرزها تسديدة قوية لتوريه من خارج المنطقة لاكست القائم الايمن (86).

واعاد سيسيه الامل نسبيا الى السنغال بتقليصه الفارق عندما استغل كرة خاطئة شتتها المدافع سليمان بامبا فتهيأت امام مهاجم نيوكاسل امام المرمى فسددها بقوة وافلتت من يدي الحارس ابو بكر باري وعانقت الشباك.