تصفيات مونديال البرازيل: الاردن في مهمة مصيرية

ينوي عدم اهدار الفرصة

عمان - يقف منتخب الأردن لكرة القدم امام الاختبار الاهم في تاريخه حتى الان عندما يحل ضيفا على نظيره الاوزبكي في طشقند الثلاثاء في اياب الملحق الاسيوي ضمن التصفيات المؤهلة الى مونديال 2014 في البرازيل.

وكان المنتخبان تعادلا ذهابا 1-1 في عمان الجمعة.

والمتأهل من الاردن واوزبكستان يكمل طريقه لخوض ملحق آخر مع خامس تصفيات اميركا الجنوبية في مباراتين ذهابا وايابا لتحديد المتأهل الى النهائيات.

وتقدم الاردن ذهابا في عمان بهدف مصعف اللحام في الدقيقة 29، قبل ان يخطف سيرفر دغيباروف هدف التعادل بعد خمس دقائق حارما النشامى من فرصة ذهبية لخوض مباراة الاياب براحة كبيرة.

وسيعمل مدرب منتخب الاردن، المصري حسام حسن، الذي خلف العراقي عدنان حمد بعدما قاده الاخير حتى مرحلة الملحق، على تفعيل خطي الوسط والهجوم لان فريقه مطالب بالتسجيل املا بتحقيق الفوز وخطف بطاقة التأهل الى الملحق الاخير.

وسبق لمنتخب البحرين ان عبر الملحق الاسيوي مرتين لكنه سقط في المحطة الاخيرة، اولى امام ترينيداد وتوباغو في تصفيات مونديال المانيا 2006، وثانيا امام نيوزيلندا في تصفيات مونديال جنوب افريقيا 2010.

واذا كان منتخب الاردن يطمح للذهاب بعيدا وعدم اهدار الفرصة بعد ان وصل الى هذه المرحلة، فان منتخب اوزبكستان سيعمل على تفادي سيناريو خروجه من الملحق الاسيوي عام 2005 امام البحرين.

ولم يسبق لأي من المنتخبين ان بلغ نهائيات كأس العالم، لكن منتخب اوزبكستان يتحين الفرصة لذلك ويملك افضلية خوض مباراة الاياب على ارضه وامام جمهوره سعيا لاجتياز الملحق الاسيوي والابقاء على امله في ان يكون اول منتخب من منطقة وسط اسيا يتأهل الى المونديال.

وكانت منتخبات اليابان وكوريا الجنوبية واستراليا واليابان حجزت بطاقاتها مباشرة الى النهائيات في البرازيل.