تراجع معدل وفاة مرضى كورونا في وحدات العناية المركزة

تحليل عالمي يظهر أن معدل نجاة مصابي كوفيد-19 في وحدات الرعاية المركزة انخفض نحو 60 في المئة منذ نهاية آذار إلى 42 في المئة في نهاية أيار.


التعلم السريع الذي حدث على الساحة العالمية ساهم في تراجع الوفيات

لندن - أظهرت مراجعة لدراسات منشورة أن معدل الوفاة بين مرضى كوفيد-19 في وحدات الرعاية المركزة انخفض بنحو الثلث منذ بداية ظهور الوباء، فيما يرجع ولو في جانب منه إلى تحسن مستوى الرعاية بالمستشفيات.
ونُشر التحليل العالمي لأربع وعشرين دراسة رصدية لمرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد في دورية علم التخدير يوم الأربعاء.
ووجد البحث الذي قاده البروفيسور تيم كوك من مؤسسة المستشفيات الملكية المتحدة في إنكلترا أن إجمالي معدل الوفيات الناجمة عن كوفيد-19 بوحدات الرعاية المركزة تراجع من نحو 60 في المئة منذ نهاية مارس/آذار إلى 42 في المئة في نهاية مايو/أيار. ولم يختلف المعدل كثيرا في أنحاء أوروبا وآسيا وأميركا الشمالية.

وحدات الرعاية المركزة
وحدات الرعاية المكثفة بالمستشفيات أصبحت تحت ضغط أقل من بداية الجائحة

وأشار معدو الدراسة إلى عدة عوامل ساهمت في ذلك منها "التعلم السريع الذي حدث على الساحة العالمية بفضل النشر الفوري للتقارير الإكلينيكية في بداية الجائحة". كما أشاروا إلى أن وحدات الرعاية المكثفة بالمستشفيات ربما كانت تحت ضغط أكبر في بداية الجائحة.
وتحدث أطباء عن اكتساب معلومات أكبر عن الفيروس السريع الانتشار بما أتاح فهما أفضل للمشاكل الرئيسية لدى كثير من المرضى، وإن كان الأمر لا يزال يستلزم عملا ضخما في مجال تطوير العلاجات واللقاحات الواقية.