تحطم طائرة كولومبية في فنزويلا

مأساة جديدة في عالم الطيران

كاراكاس - اعلنت مصادر رسمية في كاراكاس وبوغوتا ان طائرة كولومبية تقل 160 شخصا غالبيتهم من الجنسية الفرنسية كانت متوجهة من بنما الى جزر المارتينيك تحطمت الثلاثاء غربي فنزويلا.
وقال مدير الطيران المدني الكولومبي الكولونيل كارلوس مونتي اليغري ان "رجال الاطفاء الذين حضروا الى المكان اكدوا عدم وجود ناجين".
وصرح وزير الداخلية الفنزويلي جيسي شاكون للتلفزيون الرسمي ان الطائرة تحطمت في منطقة سييرا دي بيريخا الجبلية، غرب فنزويلا، بعد مواجهتها مشكلة في محركاتها.
وقال مدير الدفاع المدني الفنزويلي انطونيو ريفيرو ان غالبية الضحايا يحملون الجنسية الفرنسية.
وقال الوزير "نعتقد ان الطائرة تحطمت في سلسلة جبال بيريخا، بين منطقتي لا كوتشاريتا ولا نيغرا، وبحسب معلوماتنا، فان الطائرة كانت آتية من مطار توكومن (بنما) وتقل 152 راكبا".
واوضح شاكون انه "بعد ان حلقت القوات الجوية الفنزويلية للمرة الاولى فوق المنطقة، تبين انه من غير المحتمل العثور على ناجين".
وفي بوغوتا، قال مصدر في الطيران المدني الكولومبي ان الطائرة وهي من طراز م.د-80 تابعة لشركة الطيران "ويست كاريبيان"، وانها كانت تقوم برحلة بين بنما والمارتينيك في الكاريبي.
واوضحت الشركة ان الطائرة كانت تقل 152 راكبا من بينهم طفل ، وثمانية من افراد الطاقم.
وهذه المرة الثانية في ظرف خمسة اشهر التي تشهد فيها شركة "ويست كاريبيان" كارثة من هذا النوع، بعد سقوط طائرة ذات محركين "ليت-410" كانت واجهت مشاكل عند الاقلاع من جزيرة "البروفيدانس" وتحطمت على الجبال.
واسفر هذا الحادث عن مقتل ثمانية اشخاص من بينهم اثنان من افراد الطاقم وستة من الركاب الـ12.
وقال مدير الطيران المدني الكولومبي ان قائد الطائرة ابلغ عن مشكلة فنية عند الساعة 2:00 بتوقيت بوغوتا (7:00 ت غ).
وقال وزير الداخلية الفنزويلي ان الطائرة واجهت مشكلة في احد المحركين وبعد دقائق في المحرك الثاني.
واشار الى ان "الطائرة بدأت تهبط بسرعة سبعة آلاف قدم في الدقيقة الواحدة".
وارسلت فرق الانقاذ الفنزويلية ومروحيات تابعة للقوات الجوية الفنزويلية فورا الى مكان الحادث.
ونقلت محطة "غلوبوفيزيون" عن مدير الدفاع المدني الفنزويلي انطونيو ريفيرو قوله ان السلطات تلقت نداء عند الفجر يفيد عن وقوع انفجار بالقرب من ماتشيكي على بعد 10 كلم من سييرا دي بيريخا.
واكد بعض السكان الى هذه المحطة انهم رأوا انفجارا في الجبال، وهي منطقة يكثر فيها هطول الامطار.
وقال مدير الدفاع المدني المحلي البيرتو نييفيس ان مجموعة مؤلفة من 22 رجل اسعاف كولومبي انطلقت من منطقة فايي دوبار باتجاه قرية ماتشيكي القريبة من موقع تحطم الطائرة.
واوضح نيفيس ان الوصول الى الموقع انطلاقا من فنزويلا امر صعب، وهذا يفسر سبب استدعاء رجال انقاذ من فايي دوبار.